الأربعاء، 1 أغسطس 2012

المسلمون في فيتنام

في الموضوع السابق تحدثت عن كمبوديا ووضعت برنامجين وثائقيين أحدهما عن فيتنام والآخر عن كمبوديا، إن شاهدت البرنامجين سترى أن الحكومة الكمبودية متسامحة مع المسلمين وتعطيهم حريات وتدعم بعض مشاريعهم ويمكن للمسلمين تلقي مساعدات من الخارج لبناء المساجد والمدارس وقد عرضت بعض المساجد التي بنيت بمساعدات أتت من الخارج.

في فيتنام الوضع مختلف، الحكومة لا تثق بأي شخص من الخارج وتضع قيود عدة على المسلمين وعلى المساعدات من الخارج، عاصمة فيتنام مثلاً ليس فيها سوى مسجد واحد ولا يفتح إلا يوم الجمعة، وبسبب الانفتاح الجزئي لفيتنام يجد المسلمون صعوبة في تعليم أبنائهم الدين وهم بحاجة لمن يعلمهم دينهم كما يحتاجون مساعدات عدة لبناء المدارس والمساجد، وبسبب الجهل وسياسة العزلة التي انتهجتها حكومة فيتنام هناك طائفة من المسلمين يمارسون طقوساً لا علاقة لها بالإسلام، كأن يصوم أفراد منهم نيابة عن الجميع أو يصلون في يوم واحد من الأسبوع أو يخلطون شيئاً من البوذية في عباداتهم.

اقرأ المزيد:



بعد بحث ومحاولة إيجاد معلومات مختلفة لم أجد ما يكفي، لعلي لا أعرف كيف أبحث بالعربية ولعل مشكلة المنتديات تعيق الوصول لمواضيع بالعربية حول الأقليات المسلمة فهناك كثير من المنتديات تنسخ من بعضها البعض وأضطر في أحيان للبحث في خمسين رابطاً أو أكثر فلا أجد ما يكفي من المعلومات، البحث يحتاج لوقت طويل وهذا غير عملي.

سأتوقف عن كتابة مواضيع الأقليات إلى أن أجد كتباً كافية وحديثة نسبياً يمكن الاعتماد عليها.

أذكر أنني زرت قبل سنوات موقعاً لشيخ فاضل كان يسافر حول العالم ليكتب عن أوضاع المسلمين، لا أذكر اسمه أو موقعه، أتمنى أن يدلني أحدكم على الموقع، كذلك أذكر برامج في التلفاز حول المسلمين في آسيا كانت تعرض في فضائيات مختلفة وهي من إنتاج شركة أردنية، سجلت اسم الشركة ورقم هاتفها واتصلت بهم أطلب البرامج لأشاهدها بالكامل ووعدوني بأن يردوا علي لكن لم يصل أي رد ولغبائي أضعت أو لعلي في الغالب تخلصت من رقم الشركة والآن لا أذكر اسمها ولا رقمها ولا أعرف أين تعرض برامجهم.

باختصار، أنا بحاجة لمصادر أكثر لكي أستطيع كتابة شيء مفيد بدلاً من موضوع مختصر مثل هذا.

4 تعليقات:

غَسَق يقول...

مرور سريع، لعلك تقصد الشيخ محمد بن ناصر العبودي

إن كان كذلك فهذا موقعه
http://www.alobody.net/

عبدالله المهيري يقول...

جزاك الله خيراً، نعم هو الشيخ الذي أعنيه.

إيمي يقول...

حتى و لو كان موضوعا قصيرا .. فكل معلومة قرأناها هنا هي أفضل من الجهل بها :))

أما عن الأقليات المسلمة ..
من المسلمين من يعاني ما لا نعرفه نحن ..
و نحن من لدينا الدين في كل مكان و في كل حي مسجدين أو ثلاثة .. أترك لمخيلتك تصور ما يحدث ببلادنا ..

هم يصلون مرة في الاسبوع عن جهالة ؟
نحن نصلي مرة في السنة عن سبق إصرار و ترصد

باختصار .. أرى أننا عار على هذا الدين .. و كفى .

سلامي

ابراهيم يقول...

كلام جميل جدا والحقيقة اتمنى ان نعرف كل المعلومات عن المسلمين في كل مكان

اذكر ان ابوك او جدك له معرفة ببعض الاماكن بالهند ارجوا متك ان تطرح امورا اضافية عن رحلاتك معه او عن معلوماته

إرسال تعليق

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.