الجمعة، 20 أبريل 2012

جمعة زحمة الأعمال

في أيام أشعر أنه ليس لدي أي عمل ويمكنني فعل ما أرغب وفي أيام أخرى أشعر بأنه لا يوجد لدي وقت لأنني أشغل نفسي من الصباح وإلى آخر اليوم، الأيام القليلة الماضية كانت مزدحمة فعلاً، لدي الكثير لأقدمه في مدونتي وموقعي، أتمنى أن أنجز شيئاً خلال الأسبوع المقبل.

(1)
قالب مدونتي هذه قديم وليس مرناً ولست راض عنه، لذلك أطور حالياً قالباً جديداً على أساس قوالب بلوغر الجديدة، القالب شبه جاهز وهو مرن بحيث يمكنك تعديل مساحات محتوياته من خلال لوحة تحكم بلوغر ودون الحاجة لتعديل CSS أو مصدر القالب، يمكنك أن تجعله بعمود واحد أو عمودين أو حتى ثلاثة، ويمكنك تعديل تذييل المدونة لتضم ما تشاء من محتويات.

سأجري بعض التعديلات عليه على أمل أن أطرحه قريباً وعندما أطرحه سأضعه في خدمة استضافة دائمة فلا يضيع الملف مرة أخرى كما حدث مع ملفات القوالب السابقة.

(2)
 خدمة سيفاكس (Ceefax) لم تعد تعمل في لندن ولم تبقى سوى مناطق قليلة من بريطانيا تحصل على هذه الخدمة، أحدهم كتب مقالة منسقة بأسلوب التيليتكست يذكر فيها مميزات هذه الخدمة، إن لم تكن تعرف تيليتكست فقد كتبت عنها سابقاً، ببساطة هي خدمة معلومات نصية في التلفاز يمكن تصفحها فهي تحوي العديد من الصفحات وهي تعرض أخباراً منوعة قصيرة ومعلومات مختلفة كحالة الطقس ونتائج كرة القدم والرياضات الأخرى وغير ذلك من المعلومات، كانت تحوي أحياناً وصفات للطبخ أو طرفاً وقصصاً.

العجيب أن الخدمة ستموت قريباً في موطن اختراعها لكنها مزدهرة في دول أخرى كالدول الأسكندنافية، أحد مسؤولي التلفاز يصرح في المقال أنهم انتظروا 15 عاماً لكي تموت الخدمة لوحدها بأن يقل عدد مستخدميها لكن عدد المستخدمين ازداد! أحد التفسيرات لبقاء خدمة لم تتطور منذ 30 عاماً هي أنها بسيطة وسريعة، لا توجد خدمة معلومات في الإنترنت بنفس بساطة وسرعة تيليتكست.

في رأيي هذا دليل كافي أن الناس بحاجة لخدمة سريعة وبسيطة في الإنترنت تقدم لهم أهم المعلومات والأخبار بشكل مختصر وسريع، يمكن تحقيق ذلك لكن ليس بأسلوب تقليدي، تطوير المواقع يزداد تعقيداً بمرور السنين ويضيف طبقات من البرمجة والتصميم وتصبح الصفحات أكبر وأثقل والمبرر الدائم هو أن سرعة الاتصال بالإنترنت تزداد، لكنني على يقين أن السير في الاتجاه المعاكس سيكون له فائدة حتى لو كانت لدينا أسرع خطوط الاتصال.

تصور خدمة صممت من الأساس لتكون سريعة، كل شيء فيها يكون أساسه السرعة، بمعنى لا يضاف ملف CSS إلا لحاجة ولا يضاف حرف في ملف CSS إلا لحاجة، لا تضاف صورة إلا للضرورة ويجب أن تكون الصورة صغيرة بقدر الإمكان، التصميم بسيط جداً وخالي من الزخارف والألوان إلا في حدها الأدنى ولكي تبسط عملية تصفح الموقع، المزود نفسه يخضع لعملية تغيير لرفع أداءه وسرعة استجابته، لا توجد إعلانات لأنها لا تخدم هدف السرعة، الموقع يمكنه الاعتماد على طرق مختلفة للحصول على دخل مقابل خدماته لكن ليس من بينها وضع إعلانات بالأسلوب التقليدي ولا حتى إعلانات نصية من غوغل.

لدي يقين أن مثل هذه الخدمة ستنجح لو أديرت بشكل صحيح وبقيت مخلصة لفكرة السرعة والبساطة.

(3)
وصلت لمدونة اسمها No Trash Project أو بترجمة حرفية "مشروع بلا نفايات" وهي مدونة لامرأة تحاول أن تعيش دون أن ترمي أي نفايات، هل نجحت في ذلك؟ هذه الصورة تخبرني أنها نجحت بنسبة 99%، ما تراه في الصندوق هي مجموعة رسائل إعلانية - أو سبام ورقي إن شئت - وعلبتان من الصفيح، هذه هي نفايات أسبوع كامل لفرد واحد، أقول بأنها نجحت بنسبة كبيرة ولو فعل كل الناس مثلها فلن تكون لدينا حاجة لمكبات النفايات التي زارتها المدونة، لدينا مثل هذه المدافن في بلداننا لكن من منا زار شيئاً منها؟

يمكن التعامل مع النفايات بأساليب مختلفة، الأول ألا نرمي أي شيء إلا إن كان خالياً من المواد الكميائية المضرة وقابلاً للتحلل، بمعنى آخر مصنوع من مواد طبيعية يمكن أن تتحلل وتعود للأرض، فمثلاً يمكنك شراء فرش أسنان صديقة للبيئة بدلاً من شراء فرش الأسنان البلاستيكية.

الثاني أن نقلل ما نرميه في سلات المهملات بقدر الإمكان وهذا يحتاج لجهود مختلفة من أطراف مختلفة لكنه ليس أمراً مستحيلاً والمرأة في مدونتها أثبتت ذلك وكذلك العشرات من الناس الذين نشروا تجاربهم، هذا يحتاج لتغيير أسلوب حياتنا وهو أمر صعب لأنه يحتاج لتغيير قناعات وأفكار الناس أولاً.

الثالث هو إعادة استخدام النفايات لصنع أشياء أخرى، هناك مصطلح Recycle وهو إعادة استخدام المواد بدلاً من رميها في المدافن، لكن ما أعنيه هو مصطلح Up-cycle وهو استخدام النفايات لإنتاج شيء أفضل، فمثلاً البعض يجمع قطع الخشب ويصنع منها قطعة أثاث بجودة عالية وتصميم أنيق يجعلها قطعة يريد الناس الاحتفاظ بها واستخدامها، وهناك من يجمع الإطارات المستعملة ليصنع منها أحذية أنيقة، هذا ما يعنيه Up-cycle.

 موقع recyclart.org يقدم أمثلة كثيرة لعملية تحويل النفايات لأشياء جميلة ومفيدة.


إضافة: نسيت أن أتحدث عن تجسيد، مسابقة لإنشاء الرسومات المعلوماتية، ذكر أحدهم الموقع لي في تويتر رداً على موضوع سابق حول عرض المعلومات بشكل رسومي في صحفنا.

3 تعليقات:

Beshr Offline يقول...

على أي برنامج أستطيع أن أعتمد لأصمم قالب خاص لمدونتي ؟

عبدالله المهيري يقول...

@Beshr: لا أدري، أنا لا أستخدم أي برنامج بل فقط موقع بلوغر.

ahmad يقول...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة

كيفك استاذي العزيز ,بالنسبة لموضوع التليتكست , أعتقد إني سأقوم ببرمجة موقع بالمواصفات التي قولتها إن شاء الله عما قريب , وننتظر منك القالب الجديدإن شاء الله
بالنسبة لموضوع التدوير وأعادة الاستخدام
شاهد هذا الرابط
http://www.bbc.co.uk/arabic/artandculture/2012/04/120420_flowers_waste_picgallery_finsih.shtml

خالص ودي

إرسال تعليق

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.