الجمعة، 10 يوليو، 2009

قبل وبعد التشويش

في كثير من المدونات والمواقع تجد أزاراً وظيفتها إرسال رابط الموقع أو الصفحة لموقع آخر مثل ديليشس أو تويتر أو 1000 موقع آخر، بعض المواقع وصل بها الحال لوضع أكثر من 10 إيقونات أسفل كل موضوع لكي توفر عليك ثوان قليلة وتعطيك فرصة لإضافة مزيد من الضوضاء إلى الفوضى التي يسمونها ويب 2.0.

غير ذلك هناك الإعلانات الفلاشية المتحركة، واحد في أعلى الموقع وواحد في العمود الجانبي وثالث بين المواضيع ورابع في أسفل الموقع، ولا تنسى الإعلانات النصية والصور المتحركة، ثم هناك مساحة تحوي آخر ما قاله صاحب الموقع في تويتر، ومساحة أخرى تحوي آخر الروابط التي أضافها في ديليشس أو موقع مماثل، ومساحة لآخر الصور ومساحة أخيرة لروابط مختلفة لكل موقع آخر يشارك فيه.

وبين كل هذه التفاصيل هناك المحتويات، لا شيء أبداً يدعوني للعجب عندما يكون متوسط وقت زيارة الشخص لأي موقع أقل من دقيقة واحدة، فما الذي يجده الزائر عندما يزور مثل هذه المواقع؟ هو يبحث عن المحتويات لكنه يجدها مرمية في كومة من الضوضاء والتشويش والإزعاج، ما الذي يفكر فيه أصحاب المواقع عندما يضيفون كل هذا التشويش لمواقعهم؟ هل يظنون أن الزوار يريدون كل هذا؟ وحتى لو طلب الزوار هذه الخصائص فهل يعني هذا أنهم سيستخدمونها؟ أو حتى يريدونها فعلاً؟ هناك فرق بين ما يطلبه الزائر وما سيستخدمه.

ألم يحن الوقت للتوقف عن إضافة مزيد من الجنون لعالمنا المجنون أصلاً؟! مستخدموا الويب لديهم منذ وقت طويل عادة تحميهم من النظر إلى الإعلانات، لأن الإعلان له حجم محدد ومكان محدد ولذلك يصبح منطقة عمياء، حتى لو لم تضع إعلاناً في هذه المنطقة فسيبقى احتمال ألا ينتبه الزائر لها لأنه يتوقع أن يكون هناك إعلان.

والآن يطور المستخدمون عادات أخرى تجعلهم ينظرون لمساحات أقل في كل صفحة فما يهم الزائر هو المحتوى وليس الإعلان وليس هذه الخاصية أو تلك، إن كان يريد شراء شيء فهو سيبحث عن صورة للمنتج وسعره ووصفه، إن كان يريد قراءة خبر سيبحث عن العنوان والصورة المتعلقة بالخبر، إن كان يريد خدمة سيبحث عن مساحة أو صفحة تحوي هذه الخدمة، كل شيء آخر يصبح غير مهم، كل شيء آخر مجرد تشويش لا يراه أو تشويش يزعجه لدرجة يقرر فيها الخروج بعد 8 ثواني من دخوله.

أرجوكم ... توقفوا عن إضافة مزيد من التشويش لمواقعكم، حان الوقت للتخلص من كل شيء لا يخدم محتويات الموقع، حان الوقت لكي تسألوا أنفسكم "ما الذي يهم الزائر؟" وتركزوا عليه.

قبل وبعد

في مجلات ومواقع التصميم والأثاث المنزلي هناك مقالات تضع صورتين لنفس الغرفة، صورة قبل التنظيم وصورة بعدها، هناك فرق كبير بين الصورتين، الصورة بعد التنظيم تكون غالباً رائعة، كل شيء منظم، وهناك أشياء كثيرة تخلص منها المصمم أو أخفاها في درج ما، الغرفة أكثر اتساعاً وأكثر إشراقاً ومريحة للنفس، الغرفة بعد التنظيم هي مكان يرغب أي شخص أن يقضي بعض الوقت فيه.

أظن أننا بحاجة لموقع يفعل نفس الشيء للمواقع، صور منتدى مثلاً ثم أعد تصميمه واحذف كل شيء زائد عن الحاجة ورتب محتوياته وخدماته بشكل أفضل ثم اعرض الصورتين قبل وبعد.

إلى أن يظهر مثل هذا الموقع يمكنك أن تفعل شيئاً لتحسين تصميم موقعك أو مدونتك:
  • لا داعي لاستخدام نص ملون، الألوان يجب ألا تستخدم إلا في حالات نادرة، لذلك إن رأيت أن محتويات موقعك تعج بألوان مختلفة فقللها إلى لون واحد، النص يجب أن يكون بلون أسود غامق أو بلون واضح عالي التباين مع الخلفية.
  • محاذاة النص يجب أن تكون إلى اليمين وليس في الوسط، التوسيط يجعل قراءة النص أكثر صعوبة.
  • لا تستخدم خطوطاً أكبر من اللازم أو أصغر من اللازم، ليكن هناك حجم ثابت للنص في كل الصفحات.
  • لا داعي لاستخدام أكثر من نوعين من الخطوط في أي صفحة.
  • ردد معي 100 مرة: لا للنصوص المتحركة، لا للصور المتحركة، لا للفلاش المتحرك، لا للجافا.
  • ردد معي أيضاً، 10 مرات فقط: مساحة لإعلان واحدة خير من تقسيمها على 8 إعلانات صغيرة.
  • لا داعي لإضافة أزرار دليشس أو تويتر أو غيرها، إن كان الزائر مشتركاً في أي خدمة ويب فهو في الغالب يستطيع أن يضيف هذه الخاصية لمتصفحه.

إن كان هناك شيء واحد ستخرج به من هذا الموضوع فلتكن هذه الجملة: من أجل الإنسانية! أزل التعقيد والتشويش من موقعك.

20 تعليقات:

بسام حكار يقول...

من اجل تصفح سلس للمدونة أو الموقع، يجب حذف الكثير من الاضافات الزائدة التي تزيد من وقت تحميل كل صفحة وبالتالي يصاب الزائر بالملل ويترك المدونة.
أنا معك في ما قلته اخي عبد الله.
هذا النوع من التدوينات يعجبني أرجو ان لا تبخل علينا بين الحين والاخر ببعض هذه النصائح ووجهات النظر.

فوضى عارمة يقول...

اوافقك بكل ما ذكرت و خصوصا الصور المتحركة , ولكن لا اوافقك بالنسبة للالوان لان تدويناتي (مدونة مبادرتنا) طويلة نوعا ما وافضّل ابراز العناوين الفرعية بلون و المهم بلون , وكل فكرة (قد تمتد على عدة فقرات ) بلون

لم افهم معارضتك للجافا فانا استخدم قالب جافا و هو يسرع التصفح مما يمكّن الزائر من المكوث اكثر بجهد اقل

فوضى عارمة يقول...

لا تنسى زيارة مدونتي الثانية - لا تنسَ

ابن حجر الغامدي يقول...

ههههههههه
موضوع في الصميم كما قالوا , وأنا لربما لدي بعض التشويش للإنسانية في مدونتي لكني لا أستطيع أن أزيله , ولربما يأتي يوم وأزيله لأنني أوقن أن المدونة بدون تلك الشوشرات أفضل , ولكن متى الفعل ومتى الوقفة الحازمة الله أعلم ...
نصائحك كانت ممتازة ومهمة وجميلة , وسنستفيد منها بالتأكيد فبارك الله فيك ...

غير معرف يقول...

كلامك صحيح ..

لكن شخصيا فقدت الامل بغالبية المواقع العربية

الحل الامثل حذف الإعلانات من نفسك ..

حاليا استخدم الفايرفوكس مع اضافة adblock plus

ايضا اضافة Element hiding helper

حاليا لا ارى اي اعلان باي شكل من الاشكال في موقع

اذا صاحب الموقع لم يغير فالتغيير يبدا من طرف المستخدم نفسه لعلهم ينتبهون فيغيرون طريقتهم

rafiktech يقول...

السلام عليكم

مقالة لا تقييم لروعتها لقد بدأت أحس أن بعض المواقع و المدونات أصبحت مثل المنتديات لم نعد نميز بينهما ....

و مازال اضافة المزيد من الخدمات كل يوم جاريا"

مصعب المطرفي يقول...

جميل جداً ما ذكرته يا فاضل ،
البساطه سر للتميز و الجمال

شعاع يقول...

أتوقع لو طبق "بعض" الناس نصيحتك الأخيرة فسيرتفع بإذن الله مستوى الوعي لدى الجماهير العربية الى درجات غير مسبوقة منذ أن عرفنا هذه الشبكة!
وجملة "من أجل الإنسانية" في محلها فمن المسؤولية الاجتماعية احترام المرسل للمتلقي ومعاملته كإنسان بدلًا من العزف على أوتار هوى النفس وشهواتها سعيًا وراء الكسب المادي..

صفر واحد يقول...

كلامك جميل جدا , لكن أخالفك الرأي قليلا (لا داعي لإضافة أزرار دليشس أو تويتر أو غيرها، إن كان الزائر مشتركاً في أي خدمة ويب فهو في الغالب يستطيع أن يضيف هذه الخاصية لمتصفحه.)
أنا لا أستخدم هذه التقنيات لكن وجت أنها لا زم تضاف في المدونة , ليستفد منها مستخدميها .
في أضافه أسمها على ما أذكر ( Adds this ) توفر الوقت و المكان ولا تستهلك مساحه أكبر .

تحياتي

غير معرف يقول...

عريب و عجيب .... أنت كنت تقول أن المدونة تقريبا مثل البيت أو مساحة خاصة للمدون إذا لم تعجيبك عليك فقط بالخروج منها ....

أيضا لكل شخص أسلوبه الخاص ... لماذا تفرض أسلوبك الخاص أنت لكي يطبق على الكل !!!

ألست تناقض نفسك ؟؟؟!!!

حـسـن يقول...

نعم منذ مدة أصبحت ألاحظ أن بعض المدونين أصبحوا يحشون أجساد مدوناتهم حشوا بأزرار و أيقونات و شخبط شخابيط .. إلى غير ذلك.

أنا أيضا من أنصار البساطة ، و لكن على أن تكون البساطة ضمن حدود معقولة بحيث لا يكون هنالك تفريط و لا إفراط. لا حشو و لا إفراغ كامل ، هذه هي البساطة في نظري.

خالد يقول...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..

أنا معك في موضوع التقليل من التشويش والتعقيد في المواقع.. فأنا مثلك أيضاً أهوى الحياة البسيطة جداً..

ولكن...... هنالك أناس يحبون التعقيد! بل ويهوونه!!

ضربت مثال عن الغرفة المرتبة والواسعة وذات المساحات الفارغة.. ولكنني أعرف أناس لا يحبون مثل هذا المنظر!! بل تجد غرفهم مملوؤة بالأشياء هنا وهناك.. بل وصل بالبعض أنك لا تستطيع دخول الغرفة ولا مكان لرجلك أن تطأ فيها شبراً واحد! وهم لا يرتاحون إذا في مثل هذا الجو.

أين هؤلاء من المعادلة؟!

مثال آخر.. تستطيع أن تقول أن عصير البرتقال عصير مفيد للصحة وفيه فيتامين كذا وكذا وهو لذيذ الطعم أيضاً.. وستجد أن كثير من القراء سيوافقونك الرأي.. ولكن.. ربما يكون هنالك شخص آخر في العالم.. -وهو أكيد متواجد-.. يحب عصير الطماطم ويكره عصير البرتقال!! هذا الشخص لا نستطيع إرغامه على شرب عصير البرتقال فقط لأنك -أنت- نحبه!

أعتقد أن المواصفات التي ذكرتها للموقع المثالي الذي تتكلم عنه هو موقع للقراءة فقط.. فأنت إنسان مثقف وتحب القراءة والعلم والعلوم.

وفالنهاية أقول: إرضاء جميع الناس غاية لا تدرك.

وفقك الله أخي الكريم.

غير معرف يقول...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

عزيزي انا اخالفك الرأي تماماً
هل ترى من دونتك هذه اي شد للزوار ماهي إلا دش للكلام واللخبطه كل الصفحة كلام لا تنسيق ولا ترتيب كله فوق بعض مما جعلني ايأس وأنحول في نفس الوقت اسف لا أقد الإهانه ولاكن مجدر رأي انا كزئر أبحث عن المدونات المتخصصة في التصميم وتطوير الويب والذي يشدني إليها أكثر الصور وتصميم المدون نفسه هل هو مريح مفهوم جميل يفتح النفس للقراءة وهنا احدد في مقولة تقول ( الموضوع باين من عنوانه ) لإغن كان تصميم المدونة ومحتواها وتنيظمها وبرمجيتها يدل على إحتراف صاحب المدونة لذا يشد إليك الإنتهاء وتصبح تتمادى في صفحات هذه المدونة

في بعض المدونات من جمال تصميمها المريه وجمال محتواها وترتيبها أبحر فيها أحلتى أني المدونة كامله وما زلت أريد المزيد

بالنسبه لمدونتك الصراحة لما دخلتها تقشعر بدني من دش الكلام الممجود فيها وحتى لا يوجد ولا صورة تشدني إليها وما جعلني أرد على هذا الموضوع هو لأنه اول موضوع وجدت فيه نظريه أعتبرها خاطئة للأسف

دائما يا عزيزي الزائر يبحاث عن جمال المعلومة المقدمة إليه طريقة تقدميها إليه هذا ما يشد الزائر للموقع

ظهرت فكرة خاطئة عن هذا الشىء قبل صدور الويب تو وتمادى الكثير من المصممين في الجرافيسكات في الموقع والفلاشات و ووو حتى اصبح الموقع لا يطاق عند الفتح فقد اصبح حجم الصفحة فوق الـ 10 ميغا وهذا ازعج الزائر ايضا لذا ظهر أخيرا الويب تو وهو الجمال والخفة والبساطة وبدءت المواقع تتنظم وتطلع بأشكال وحركات أجمل تشد الزائر إليها وتحبب قارء المعلومة في ما كان يبحث عنه

حبيت أقول رأي

وأتمنى ان تسامحني إن أهنت او خرجت عن حدودي

وبالتوفيق عزيزي

Serage يقول...

موضوع رائع شخصيا إستفدت منه جدا
ممنون!!

عبدالله المهيري يقول...

@بسام حكار: نقطة مهمة حول وقت ظهور الصفحة، بحسب دراسة أجراها جيكوب نيلسون الزائر ينتظر 8 ثواني فقط وبعد ذلك يبدأ الملل أو يخرج من الموقع.

@فوضى عارمة: لا أرى أن الألوان تبسط قراءة الموضوع، إن كنت تريد التأكيد على جملة فلتكن بنص سميك أو مائل، من المفترض أن يكون النص بلون واحد ووحدها الروابط تكون بلون مختلف، العناوين يمكنها أن تكون بحجم كبير والعناوين الفرعية بحجم أصغر، هذا كله سيقلل من التشويش، أما الجافا فهي شيء مختلف عن الجافاسكربت التي تستخدمها في مدونة مبادرتنا، الجافاسكربت يمكن أن تكون مفيدة في كثير من الحالات.

@ابن حجر الغامدي: حياك الله.

@غير معرف: لم أذكر المواقع العربية لأنني أوجه كلامي لكل المواقع سواء العربية أو الأجنبية، هذه المظاهر موجودة في المواقع على اختلاف لغاتها، أما إضافة فايرفوكس فأستخدمها وأستخدم معها أدوات أخرى يمكنها أن تحذف كل شيء يزعجني.

@rafiktech: بدأت أشعر بذلك أيضاً.

@مصعب المطرفي: أشكرك.

@شعاع: لا أرى مشكلة في السعي وراء المكسب المادي، المشكلة عندما يصبح هذا السعي هو الهدف الوحيد ويتحول لطمع لا حد له.

@صفر واحد: أعرف إضافة Add This وأرى أنها تحل جزء من المشكلة.

@غير معرف: في موضوعي لم أتحدث عن المدونات فقط بل أنواع أخرى من المواقع، وأنا أطبق نصيحتي وأخرج من أي موقع لا يعجبني، في بعض الأحيان أزيل بنفسي التشويش والإزعاج بأدوات يوفرها متصفح فايرفوكس، لكن من يعرف هذه الأدوات ومن يستخدمها؟ كثير من الناس ليس لديهم معرفة بهذه الأدوات وفي الغالب ليس لديهم اهتمام كافي بها.

ثم من قال أنني أفرض أسلوبي على الآخرين؟ اعتبرها نصيحة فخذها أو اتركها، لا أستطيع أن أجبر أحداً ولا أريد أن أجبر أحداً على فعل شيء.

نقطة أخيرة، من مصلحة صاحب الموقع نفسه - سواء كان فرداً أو شركة - أن يجعل موقعه خالياً بقدر الإمكان من التشويش والإزعاج، من مصلحته أن يبقى الزائر في موقعه بدون أن يزعجه شيء أو يشوش عليه، من مصلحة صاحب الموقع أن يوجه عيني الزائر نحو ما هو مهم، هذا لن يحدث مع كم التشويش الذي يوضع في المواقع.

@خالد: المسئلة ليست مسئلة أذواق، بالطبع لكل ذوق ورضا الناس غاية لا تدرك، ما يحدث في كثير من المواقع لا يخدم مصلحة صاحب الموقع نفسه، وأنا ضربت أمثلة في موضوعي تتحدث عن موقع يعرض منتجاً أو خدمة ولم أحصر الأمر بالمحتويات التي تقرأ، عندما أقول "محتويات" فأعني بها كل نوع من المحتويات، منتجات، صوتيات، فيديو، خدمات .. إلخ.

إذا كان الهدف من موقع ما هو بيع المنتجات فلماذا يضع صاحب الموقع أشياء كثيرة تشوش على الزائر وتبعده عن الهدف الأساسي؟ يمكن لأي موقع أن يرتب الخصائص ويضمها في مساحات مرتبة فيعرف الزائر الفرق بين المحتوى وبين الخدمات ولا يجد مشكلة في استخدام الموقع، لم أقل في موضوعي شيئاً عن الغرف الواسعة والمساحات الفارغة، بل لم أذكر كلمتي "واسع وفارغ" في موضوعي، لم أطلب أن تضع المواقع مساحات فارغة، بل كل ما قلته هو إزالة التشويش، إزالة كل شيء لا يخدم الزائر.

@غير معرف: أخبرني أين قلت في موضوعي هذا "لا للجماليات، لا للصور" أنت فهمت شيئاً لم أقله ولم أعنيه في موضوعي، هناك فرق بين أن يكون الموقع جميلاً وجذاباً وأنيقاً وبين كون الموقع محشواً بالفوضى والتشويش، لم أقل في موضوعي أنني أريد رؤية كل المواقع مثل موقعي، بل قلت "أزيلوا التشويش" وأنت فهمت من هذا أنني أدعوا لحذف كل الجماليات وهذا شيء لم أقله.

لماذا تضع على لساني ما لم أقله؟ أنا متفق معك في ما تقول، يمكن للموقع أن يكون جميلاً وجذاباً ويحوي ما يشد الزائر، هذا شيء وما أتحدث عنه شيء آخر، ما أتحدث عنه هو الفوضى ووضع الأشياء بدون ترتيب وبدون أي تفكير في ما يريده الزائر.

@Serage: أشكرك.

عابر سبيل يقول...

أنا أؤيدك في ذلك، في ان يكون الموقع أكثر بساطة دائما
نعم صاحب المدونة حر فيما يضع في مدونته، لكن يجب عليه أن لا يتوقع أن المهرجانات تجذب الناس دائما، فالطبيعة تجذب الناس أكثر !
أكبر مثال يمكن أن تعطيه هو جوجل، قارن بين جميع محركات البحث في الوقت الحالي لتجدها بدأت تتخلى عن كثير من الأمور التي كانت تحويها لتتحول صفحة البحث إلى جوجلية نوعا ما
من تجربة شخصية في مدونتي حاولت تبسيط القالب قدر المستطاع، ولم ألحظ أن عدد الزوار انخفض بل بالعكس هناك زيادة دائما حسب موقع احصائيات جوجل

كما قلت في النهاية كلن حر في مدونته لكن ليجعل منها مكانا هادئا

حازم النبراوي يقول...

هذة اول زيارة لى بالمدونة

ويسعدنى دعوتك لزيارة مدونتى الصوتية

راديو العرب الحر

اول مدونة صوتية بالكامل

فى انتظار زيارتك الكريمة

محمد صالح كيالي يقول...

أعتقد أن هناك مشكلة كبيرة فيما يتعلق بالتناسب بين المحتوى والإعلان خاصة حالياً. أغلب مواقع خدمات الجيل الجديد من الويب تبدأ بدون إعلانات تماماً ثم تتزايد بالتدريج. أصبح يوتيوب مزعجاً في بعض الأحيان بسبب الإعلانات، لكن هذا أمر لا مهرب منه.

أما بالنسبة للمواقع المميزة في تصاميمها والتي تعتمد فعلاً على التناسب بين المحتوى والإعلان( هذا إن كان الإعلان موجوداً) فهي إما تعتمد على أسلوب مختلف تماماً في الحصول على المال أو لاتستطيع أن تحصل منها على إجابة حقيقية فيما يتعلق بالأمور المالية (تويتر مثلاً)

مشلكة التناسب بين المحتوى والإعلان لن تنتهي في رأيي .. أما بالنسبة لمواقع المنتديات العربية أو المدونات الإعلانية البحتة فهذا أمر غير قابل للنقاش لأن هدف هذه المواقع واضح أساساً.

وضّاح يقول...

اتبعت سياسة حذف كل ما أجده قليل الأهمية.. كنت كل فترة أقوم بعملية تنظيف للمدونة, أشعر بعدها براحة لهيئتها..

آخر تعديل لم أجد ما أضعه على جانب المدونة غير ثلاثة روابط.. أحدها يؤدي للصفحة الرئيسية, وآخر يؤدي إلى الملف التعريفي, وثالث ليسهل عملية مراسلتي.. بالإضافة للأرشيف..

أوافقك الرأي أن كثير من المدونات بل والمواقع تعتمد على الألوان الكثيرة, والنصوص والإعلانات.. وغيرها من الأشكال والألوان التي تشعرك أنك على اعتاب "فرح صاخب مبهرج"..

عمران عماري يقول...

أخي عبد الله، أؤيد كل كلمة قلته، للأسف أن ساحة المدونات والمواقع عامة أصبحت ساحة لإستعراض العضلات، أي أن أي شيء يعرفه صاحب الموقع (أكواد جافا، إدراج سكريبت المفضلات، إدراج إعلانات، التصميم والتلوين...) يسعى لإضافته في موقعه ولو لم يكن يحتاجه، لا لشيء إلا ليخبر الناس أنه يعرف كيف يدرج هذه الأشياء...