الجمعة، 10 فبراير، 2012

رحل الفقي

مقابلة مع د إبراهيم الفقي - مدونة شبايك.

لم أقرأ له كتاباً أو أستمع إلى محاضراته وكنت أرى صوره على أغلفة الكتب والمحاضرات وأقول لنفسي أنها لن تذهب لذلك أجلت شرائها على أمل أن أشتريها في وقت لاحق، لكن يبدو أن الدائرة تتكرر لدي، توفي الشيخ علي الطنطاوي رحمه الله فسعيت لشراء كتبه وكانت خيراً علي ولا زالت ولا زال في قلبي أشياء تجاه صحفنا حيث نشر خبر وفاته في مربع صغير بينما من لا يستحق أن يذكر تخصص لهم صفحات ومقالات، بعد ذلك توفي الدكتور عبد الوهاب المسيري وكنت أسوّف قراءة كتبه ثم قرأت له بعد وفاته ووجدت خيراً وفائدة، والآن الفقي رحل رحمه الله ... لا شك أنني سأجد خيراً وفائدة في ما ترك وقد ترك خيراً كثيراً.

أسأل الله أن يجعلني وإياكم ممن يتركون الخير بعد رحيلهم.

10 تعليقات:

حنان البدير يقول...

اللهم آمين.

ويارب ارحمه واغفر له وتجاوز عنه وثبته عند السؤال وتقبله شهيد يارب .

العميرى يقول...

راجل محترم و عالم خسرناه
بنصح بعده بالعالم براين ترايسي و كتابه قوة الانضباط الذاتي

بسام حكار يقول...

أخي عبد الله أدخل إلى مدونتك كالعادة لأقرأ اليوم هذا الخبر ، ندعو له بالرحمة إنّا لله وإنّا إليه راجعون.

غير معرف يقول...

الله يرحمه وثبته عن السؤال

مولاي عبد الله يقول...

آمين.واللهم إغفر لإبراهيم وإرحمه وأدخله فسيج جنانك. الرجل رحل بعد أن ترك علما وكتبا نحسبها خيرا يأجره الله عليه.ونسأل الله أن يكون من جملة من ذكرهم النبي صلى الله عليه وسلم في حديثه"إذا مات ابن آدم انقطع عمله إلا من ثلاث: صدقة جارية، أو علم ينتفع به، أو ولد صالح يدعو له"والحديث رواه مسلم.
رحمة لله عليه.والأمر كما قال الأستاذ رؤوف: هكذا الحياة تعلمنا أن وقتنا محدود والنهاية قريبة وأن مردنا إلى الله.فلنعمل خيرا عسى نؤجر عليه.

غير معرف يقول...

آمين

وظائف مصرية خالية يقول...

اللهم ارحمه واغفر له واللهم بارك له بما علم الكثيرون فقد ترك لنا علما ينتفع به
اللهم ارحم جميع اموات المسلمين اجمعين

عبدالله المهيري يقول...

بارك الله فيكم جميعاً.

@وظائف مصرية خالية: نشرت تعليقك لأنك تدعو للرجل ولولا ذلك ما نشرته، أعلم أن اسمك ليس "وظائف مصرية خالية" فأتمنى أخي أن تكتب باسمك أو اسم مستعار إن لم ترغب في كشف اسمك، لكن أن تضع اسم موقع؟ هذا لا أقبله فأنت لست موقعك، بإمكنك أن تضع رابط موقعك لكن استخدم اسمك.

غير معرف يقول...

عليه رحمة الله .. لا ادي هل نحن كعرب ام كبشر بصفة عامة لا نقدر قيمة الشئ الا بعد فقدانه .

أحلام يقول...

رحل الفقي كنت أتمنى مقابلت بشدة افتقده رغم وجود كتبه ومحاضراته لدي افتقد روحه في العالم رحمة الله عليه ..

إرسال تعليق

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.