الثلاثاء، 19 يناير، 2016

البيض المثالي وحلوى حليب النارجيل!

عودة إلى المطبخ! منذ وقت طويل وأنا أريد الاعتماد على نفسي في الطبخ، وحالياً أنا مضطر لذلك وإلا سيكون الخيار الآخر هو الشراء من المطاعم كل يوم، ودعني أخبرك بأن الإنسان يمكنه أن يسأم من الطعام وتنوعه حتى لو جاء من أفضل المطاعم، لا غنى عن طعام البيت.

في الموضوع لدي تجربتان، الأولى مع حلوى حليب النارجيل، حلوى بسيطة وبلا سكر تقريباً، المكونات هي:
  • كوبان من حليب النارجيل (coconut milk)، يباع معلباً أو على شكل بودرة، أشتري المعلب.
  • ١٠٠ جرام من الشوكولاه السوداء بنسبة ٨٥٪ إلى ٩٠٪.
  • ملعقة جيلاتين (gelatin) وأظن أن الأغار يمكن أن يكون بديلاً له لكن لم أجرب بعد، الأغار هو جلاتين نباتي.
هذا كل شيء، ابدأ أولاً بتكسير الشوكولاه إلى قطع صغيرة، ثم سخن حليب النارجيل على حرارة متوسطة، لا تجعله يصل لمرحلة الغليان، ضع قطع الشوكولاه في الحليب ودعها تذوب، ثم أضف الجلاتين ببطء أثناء تحريك الحليب، لا تضعه كله مرة واحدة أو تسرع في فعل ذلك كما فعلت أنا، حرك الحليب إلى أن تطمئن بأن الجلاتين والشوكولاه قد ذابا تماماً، صب المزيج في أوعية صغيرة، هذه المقادير تكفي ٤ إلى ٦ أشخاص.

التجربة الثانية هي مع البيض! أردت الوصول إلى أفضل طريقة لطبخه، وإليك النتيجة: أولاً اجعل الماء يغلي دون أن تضع فيه أي شيء، ثم من الثلاجة مباشرة أخرج البيض وضعه في الماء المغلي، لا تفعل ذلك بيدك، استخدم أداة لذلك، أطبخ البيض لمدة ١٢ دقيقة ثم أخرجه ومباشرة ضعه تحت ماء بارد حتى يبرد قليلاً لكن لا تبرده تماماً، أو هذا ما أفعله لأنني أحب أن يكون الطعام ساخناً بعض الشيء.

لماذا أطبخ البيض بهذه الطريقة؟ لنقطتين بسيطتين: أولاً يسهل تقشيره بلا عناء، ثانياً أتأكد أن البيضة طبخت تماماً دون أن أتمادى في طبخها، بمعنى: البيضة المثالية! إن كنت تحب أن تكون البيضة سائلة بعض الشيء فاطبخها ٦ دقائق تقريباً، بالطبع الأمر يعتمد على حجم البيض.

إن وصلت لهذه النقطة دون أن تسأل "بيض يا عبدالله؟! ما بقي غير البيض تكتب عنه؟" فهنيئاً لك :-)

1 تعليقات:

Thabet يقول...

بيض يا عبدالله؟! :)

إرسال تعليق

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.