الثلاثاء، 18 أغسطس 2009

خرافة تسمى "لينكس صعب"

بإمكاني أن أبدأ بالجملة الشهيرة "كان يا ما كان، في قديم الزمان ..." لكن قديم الزمان أن تعود عشر سنوات للوراء، لينكس النظام المغمور الذي لا يعرفه كثير من الناس كان صعباً، هناك شاشة رسومية لكن إعداد النظام كان بحاجة لوقت وجهد كبيرين، في بعض الأحيان كنت بحاجة لأيام لكي أستطيع إعداد كل شيء لأنني لم أعتد على النظام الجديد ولأن كل شيء مكتوب باللغة الإنجليزية التي لم أكن أتقنها في ذلك الوقت.

اليوم لينكس ليس صعباً ولن أقول سهلاً، هذه ليست قضية أبيض وأسود بل هناك مساحات رمادية كثيرة بل ومساحات ملونة وكل حالة وكل فرد له حكم مختلف، اليوم لينكس يستخدم في كل مكان فلا يمكن أبداً أن يقال بأنه ليس نظام سطح مكتب أو ليس نظام مزودات أو ليس نظاماً مناسباً للهواتف النقالة، لكن المشكلة أن البعض سيردد ما كان يقال قبل 10 سنوات، كأن لينكس قبل 10 سنوات هو هو لم يتغير حتى اليوم.

اليوم مثلاً تمكنت من إعداد اتصال لا سلكي بين حاسوبي والمودم، ما الذي احتجت لفعله؟ لا شيء أكثر من وضع جهاز الاتصال اللاسلكي في منفذ USB ثم أعدت تشغيل النظام - وهذه خطوة غير ضرورية بالمناسبة لكنني كسول - ولم أحتج لفعل أي شيء آخر، الاتصال يعمل وأنا أكتب هذه الكلمات، في المقابل ويندوز فيستا في حاسوب أخي بكل أدواته لم يستطع أن يعيد الاتصال بالشبكة اللاسلكية مع أنني أعددتها من خلاله وأجريت اتصالاً لا سلكياً بين الحاسوب والمودم.

أعلنت يأسي من نظام فيستا وأخبرت أخي أنني لا أصدق بأن لينكس - أبونتو - أسهل من ويندوز، في الحقيقة أصدق لأنني أعرف أن التطور في هذا النظام مستمر منذ أن ظهر في 1991م، وما قلته في هذا الموضوع ليس جديداً وقد قلته مرات عديدة في الماضي وسأكرره في المستقبل إلى أن تصل الرسالة ... يؤسفني أنني أعرف جيداً أن البعض سيبقى على الإسطوانة القديمة حتى لو كانت الحقيقة مشعة كالشمس وترقص أمامه.

24 تعليقات:

سلطان يقول...

انا كان اول استخدام لينوكس بالنسبه لي قبل شهرين

بكل بساطه اي خطأ انسخه ولصق بقوقل والقى الحل بأول رابط اي مشكله تجول بخاطري ابحث عنها والحل على طول قدامي

في كم مشكله عندي ما مانعني منها الا الكسل متأكد لو ابحث راح القى حل لها

ويندز الصراحه كرهتة بسبب سعره الغالي وبطئه واستهلاكه للذاكره وعدم امانه اما لينوكس المجاني الذي لا يحتاج الا مساحه بسيطه من الذاكره وامانه التام حتى انك ﻻ تحتاج الى برنامج حماية ولو تبغا موجوده ومجانية

اذا كنت تقرأ هذي السطور وانت تستخدم اي نظام اخر غير لينوكس بس اقلك كلمة وحده : جرب

فهد السعيدي يقول...

أنا تعقدت مع ويندوز 7 ، من كم يوم أحاول أثبته على جهاز أخي وما راضي.
تصدق أني أحاول أفرمت الجهاز كامل ، يطلع لي ويندوز 7 ويقول لي آسف أنا ما شايف عندك أصلا قرص صلب ، أعطيني المشغلات !!
قهرني هذا الغباء الجديد الذي يسمى ويندوز 7 ! ،

سالفة أخرى أني حاولت أفرمت أحد أجزاء القرص الصلب ، مع العلم اني لدي أربعة أقسام رئيسية من قبل ، فقال لي هل تريد فرمته قلت له أيه نعم ، النظام العجيب فرمت الجزء وجعله جزء الرئيسي خامس !! مما سبب في عدم إقلاع النظام بالكامل ، وتخريب كل البيانات !!

يا عالم ما فيك كثير من العجائب !!

احمد يقول...

الى الان انا مستغرب ممن "يذمون" ويندوز فيستا رغم انه افضل من اكس بي بمراحل عديد , و غالبا انا لا افضل الدخول في مثل هذه النوع من المناقشات العديمة الفائدة , شخصيا استخدم فيستا على اربع اجهزة اثنين في بيت و اثنين في عمل , وهو يعمل بشكل جيد جدا , خاصة في مجال الشبكات ومشاركة الملفات بين الاجهزة المختلفه , و ارجح عدم فهم ناس للفيستا لعدة اسباب , منها النسخة التي غالبا تستخدم هي فيستا بيسك و اسباب اخرى عديدة ..

احمد ( تابع للتعليق السابق) يقول...

الى الاخ فهد السعيدي ,
مشكلتك هي في اعدادت البيوسbasic input/output system (BIOS) , ضع اعدادت بيوس في هاردسك الى IDE , وسوف يعمل معك الفورمات !
"الغباء" احيانا يكون من المستخدم ( مع احترامي للجميع :) )
انا لست من انصار لا ليونكس و لا وويندوز لكني
من انصار مصلحتي :) و اين ما تكون سواء في ليونكس او ويندوز , بنهاية هذه Business للشركات التي تحاول ان تحوله الى شيء بمثابة المبدء للافراد الذي لايمكن التخلي عنه :) .

عبدالله المهيري يقول...

@سلطان: نعم الحلول متوفرة في الشبكة، "وجرب" هي الحل لكثير من سوء الفهم.

@فهد السعيدي: ويندوز 7 هو في الأصل فيستا مع تحسينات واضحة على الواجهة، وتجربتك لا تعني بالضرورة أن الكل سيواجه نفس المشكلة، لكن من المفترض ألا تواجه أنت هذه المشكلة في الأصل.

@أحمد: لا يهمني ويندوز بكل أشكاله لأنني لم أعد استخدمه، وتجربتك الإيجابية معه ليست بالضرورة أن تكون هي نفسها تجارب الآخرين، أما بخصوص نسخة "فيستا بيسك" فأنا أستغرب من مايكروسوفت، لماذا حتى الآن تضع عدة نسخ من نظام تشغيلها؟ أليس من الأجدى أن يكون نظاماً واحداً للجميع؟ هذا سيبسط كثيراً من المشاكل المتعلقة بالدعم الفني،

تجربتي مع فيستا لن أعممها على الآخرين، ما أريد أن أقوله في هذا الموضوع هو أن "لينكس صعب" أصبحت أسطورة لا أكثر.

أما بخصوص "الغباء" فأظن أنك لو استخدمت كلمة "الخطأ" لكان ذلك أكثر أدباً، أما "البيزنيس" فلينكس ليس بالضرورة "بيزنس" هناك توزيعات كثيرة حرة ومجانية وتدار من قبل متطوعين، أقدمها سلاكوير الذي لا زال يطور منذ عام 1993، جزء كبير من مجتمع لينكس يعتمد على فلسفة وثقافة حرة بعيداً عن البيزنس، ما يريده هذا المجتمع هو أن يعطي الآخرين أدوات حرة تجعلهم أحراراً من سيطرة أي نوع من الاحتكار.

حسن قرين يقول...

يقول الامام علي عليه السلام:"الناس اعداء ماجهلوا"

مصعب يقول...

أعتقد أن لكل نظام سلبياته وإيجابياته.

مشكلتي مع اوبونتو بدأت بوجود مشاكل في تعرف النظام على بعض القطع الداخلية والخارجية، أعلم أن هذا في الجزء الأكبر منه يعود للشركات المنتجة وليس لاوبونتو، لكن النتيجة هي ما يهم المستخدم في النهاية.

طريقة تحميل برامج جديدة ليست بالوضوح التي هي عليه في ويندوز وماك، أول لنقل، أقل تفليدية وأكثر تشعبًا. والبرامج ليست متوفرة بالقدر التي هي عليه في ويندوز.

الدعم، والخبرات المتوفرة أقل بكثير في اوبونتو، سواء على أرض الواقع، أو في المواقع وفي نتائج محركات البحث. هناك مجتمعات تساعد في حل بعض المشاكل، لكن الشخص يحتاج أولا إلى إجادة اللغة الإنكليزية للتواصل معها، كما أن هذه الطريقة أقل فعالية وسرعة من استخدام محرك البحث وإيجاد النتائج الفورية.

نعم، لينكس فعال، وتطور كثيرًا.

الواجهة عند البعض قد لا تكون أجمل وأسهل من واجهات ويندوز ومالك، لكنها قابلة للتعديل. هناك بعض المشاكل في تعريف القطع لكن تجاوزها ممكن ببعض العمل. بعض البرامج غير متوفرة، يمكن البحث عن بدائل أو إيجاد حلول "التفافية" لتشغيلها.

البعض لا يعلم ذلك، والبعض يعلم لكنه يجد صعوبة في ذلك أو لا يستطيع، وصنف ثالث يعلم ويستطيع، وصنف أخير يقول "إنا وجدنا آباءنا على أمة" فلا يتعب نفسه بالنظر خارج دائرته.

لينكس يعمل، لكنه غالبا يحتاجك أن تعمل أكثر من غيره.

وفي ظني أن لينكس لن يحقق نجاحات ويندوز إلا حين يحقق احتياجات المستخدم العادي بمجرد "فتح الصندوق".

إن استمر الدعم لاوبونتو، واستمرت القفزات الهائلة التي رأيناها في السنوات القليلة الماضية، فلا أعتقد أن ذلك سيكون بعيدًا.

خالد يقول...

تجربتي الجميلة مع لينكس بدأت قبل أكثر من سنة.النظام فعلا سهل وفعّال. المشكلة في نظري هي الإعلان الضعيف للينكس ، وعدم استغلال جماله ومجانيّته بالشكل المطلوب لتغيير الصورة النمطية المحفورة في أذهان الناس.

عبدالله المهيري يقول...

@مصعب: هذا ما أعنيه بالمساحات الرمادية، كل ما قلته يمكن الرد عليه بعشرات الأمثلة الإيجابية أو التوضيحات، لن أفعل ذلك، ما تقوله هو رأيك.

نقطة مهمة علينا تذكرها هنا، البرامج الحرة ليس هدفها النهائي أن تستخدم لينكس، ليس هدفها النهائي أن تقضي على ويندوز، للأسف بعض مستخدمي البرامج الحرة يؤمنون بهذا وهم على خطأ، البرامج الحرة كانت قبل مايكروسوفت وقبل لينكس، الهدف هي حرية المعرفة، وهذا يعني أن لينكس وما ماثله من أنظمة تشغيل حرة ستبقى دائماً أنظمة تحتاج للتعلم واكتسب المعرفة، اليوم أبونتو يحتاج معرفة أقل بكثير مما كان دبيان يحتاج في عام 1998م.

نقطة "فتح الصندوق" هذه يمكنني أن أرد عليها بأمثلة لأناس واجهوا صعوبة في ويندوز أو ماك، لا يمكن تعميم أن هذه الأنظمة تحقق احتياجات المستخدم بمجرد تشغيل الحاسوب، ولن أقول أن لينكس يحقق للناس ما يريدون، أعود للمساحات الرمادية، هناك احتمالات كثيرة ومختلفة لما يمكن أو لا يمكن لأي نظام أن يفعله لكل شخص.

@خالد: هناك جهود مختلفة والثمار تأتي بطيئة، هناك شركات بدأت تبيع حواسيب بنظام لينكس مثل ديل وأتش بي، هذا كان حلماً مستحيلاً قبل سنوات قليلة.

J.DD يقول...

Are you looking for ease of use
Do you have the ability to purchase a copy of windows

Don't hesitate (Vista) is better

عبدالله المهيري يقول...

J.DD: أتذكر أن نفس الكلام يقال عن كل نسخة من نسخ ويندوز وماك ولينكس، كل نسخة جديدة أسهل وأفضل وأسرع وأقوى وتحوي أكثر خصائص ... إلخ.

ما تقوله رأيك.

أسامة خالد يقول...

عزيزي عبد الله، من المهم التأكيد هنا على قضية في غاية الأهمية. "لينكس" ليس نظام تشغيل. لا يوجد شيء اسمه نظام التشغيل "لينكس".

يمكن القول (وأحسب أنك على إطلاع على ما سأقوله) أن لينكس آخر مُكوّن أساسي ملأ آخر فجوة في النظام شبه المكتمل غنو (www.gnu.org/home.ar.html)، لكنه لم يكن يومًا نظام تشغيل بذاته.

بدأ تطوير نظام التشغيل غنو في عام 1984، وسرعان ما تمكن مشروع غنو من إكمال بناء الأدوات الأساسية في النظام، وبحلول عام 1991، كان كل شيء مكتمل تقريبًا إلا مكوّن واحد: النواة (المكتبة التي تربط العتاد ببقية مكونات نظام التشغيل)، ولكن لحسن الحظ، ظهرت النواة لينكس لتسد تلك الثغرة ولتُعجّل بخروج نظام تشغيل يملك مستخدموه الحرية.

ولهذه الحقيقة التقنية/التاريخية/المنطقية يجب أن يسمى النظام غنو/لينكس، ويمكن أن يختصر إلى "غنو" (لأنه في الأساس نظام غنو + النواة لينكس)، لا "لينكس" فحسب.

(راجع هذه الوصلة http://gnu.org/gnu/linux-and-gnu.ar.html)

كل ما لمسته من تعليقات الأخوة/الأخوات الأكارم/الكريمات تركيز مطلق على الجانب التقني البحت (تعرّف غنو/لينكس على أجهزة معينة مثلًا) وتلك قضية ثانوية، والتركيز عليها لا يؤدي إلى بناء مجتمع قوي يدافع عن حريته. لم يُبنى نظام التشغيل غنو لأن ويندوز (الذي لم يكن موجودًا في تلك الفترة طبعًا) أو ماك أو يونكس سيئي الأداء أو بطيئين، بل لأن تلك الأنظمة (الموجودة في تلك الفترة) كانت مُقيّدة وظالمة وُمفرّقة للمستخدمين: لا يستطيع المستخدمون التحكم بحواسيبهم لأن طريقة عملها "سر"؛ ولا يستطيعون بناء مجتمع متعاون.

نظام غنو/لينكس ليس كاملًا، لكني متأكد أن بعض توزيعاته هي أفضل الأنظمة الموجودة حاليًا، ويمكن للمستخدم بسهولة أن يعتاد عليها و/أو أن يكيّف حاسوبه ليعمل معها مُحافظًا على الحرية، لكن الحديث عن "لينكس" لا يساهم في ذلك.

ويندوز سيء، بلا شك. فيستا أسوأ إصدار "مستقر" (غير تجريبي) لويندوز، هذه حقيقة. فلا هو جيد أخلاقيًا (باحترامه مجتمع المستخدمين) ولا تقنيًا (بتوفيره بيئة آمنة ومستقرة للعمل).

بالنسبة لي، المقارنة بين أنظمة التشغيل التشغيل والبرامج التي تُثّبت عليها يجب أن تُحصر على التي تحترم حريتي كمستخدم، ومن ثم يمكن المقارنة بين تلك البرمجيات تقنيًا.

مصعب يقول...

عبد الله

غالب ما نخوض فيه هو مناطق رمادية، كلها يتطرق لها الاحتمال وتختلف فيها التجارب.

المشكلة أننا لا نتعامل مع مسألة حسابية يُحكم عليها وفق قيود وضوابط واضحة.

أنظمة التشغيل تتباين، العتاد الذي يحملها يختلف، وكل مستخدم له استعمالاته التي يحكم تبعا لها بمدى ملاءمة النظام له.

البعض يرى لينكس صعب. والآخر يرى فيستا سيء. والثالث يرى ماك غال الثمن.

كل منا له إجاباته. وقد يكون هناك حكم مسبق أو نظرة شائعة. لكن لا أنا ولا غيري يصلح أن يكون معيارًا لغيره.

إن كان المقصود من موضوعك الوصول إلى أن لينكس ليس صعبًا، فهنا تكون قد دخلت في المنطقة الرمادية ذاتها :). وإن كنت تعني أن مقولة "لينكس يجب أن يكون صعبًا" هي مقولة خاطئة، فقد أصبت واتضح مقصدك.

وفقنا الله وإياكم لكل خير.

مدونة الكومي يقول...

عبد الله:
مقولتك صحيحة تماما، ودون أن نخوض في دائرة لينوكس أم ويندوز، أو قصة الاسم الحقيقي للينوكس واسم والدته... الأهم هو أنه أصبح سهل الاستخدام بل والتثبيت.

قديما كان التثبيت يحتاج إلى معرفة تامة بسطر الأوامر.. لكن الآن ربما التثبيت اسهل بمراحل من أنظمة أخرى.

أنا ايضا استخدم لينكس على كل أجهزتي (باستثناء جهاز العمل). وأنا سعيد بكل ما يقدمه لي كمستخدم ومبرمج.

Tololy يقول...

استخدمت أوبنتو لمدة سنة و استمتعت جداً بشعور الأمان من الفيروسات و سلاسة النظام لأنه لم تمر علي أي لحظة وجدت فيها أن الجهاز توقف عن التجاوب معي و هو أمر يحصل كثيراً في ويندوز، و بالفعل كما تقول أغلبية الناس لديها تصور خاطئ عن لينكس بأنه صعب و معقد الاستعمال و بدائي حتى.

الان عدت إلى ويندوز (فيستا للأسف) مرغمة لأنني أضطر الى استخدام عدد من البرامج التي لم أستطع أن أثبتها في لينكس و أصبحت أتكاسل من البحث عن طرق التثبيت و ما إلى ذلك... لكنني متأكدة أنني سأعود إلى لينكس

فهد السعيدي يقول...

@ أحمد : ولماذا لم يحتاج اللينكس إلى تغيير الإعدادات البيوس كما تقول؟ بل عمل مباشرة واستطعت أن أثبته من دون مشاكل.
دائما يتصور الناس أن الذي يخطيء لا يعرف شيء وأنه غبي ، وهذا للأسف عامة في كل أنظمة التشغيل. عندما لا يطلب منك ويندوز إكس بي ذلك ويطلبه ويندوز 7 ماذا يعني هذا؟ هذا يسمى نكسة ارتدادية و تثير سخط المستخدم.

آسف أخي عبدالله على الخروج في الموضوع ، وكاعتذار أقدم لقراء هذه المدونة مقالتي حول كدي 4.3 ، ليروا بأنفسهم الجمال والسهولة في استخدام اللينكس.
من فيستا إلى كدي 4.3 (مراجعة لكدي 4.3 العربية )

mohaned يقول...

شكراً لك
اللينكس نظام سهل وجميل ورائع
مارأيك بصورة واجهة سطح مكتبي لنظام linux mint 7
http://www2.0zz0.com/2009/08/03/19/266651255.jpg
وما رأيك بصورة سطح المكتب الثلاثي الابعاد اثناء الدوران
http://www10.0zz0.com/2009/08/03/19/806734665.jpg

mohaned يقول...

اما عن الفيستا هههههههههه
اليكم بعض المقتطفات التي التقطتها من بعض المواقع بسرعة :

تربع نظام التشغيل Vista على عرش أسوأ التقنيات في العشر السنوات الماضية.
ولقد نشرت مجلة التايم الأمريكية قائمة بعشر تقنيات فشلت خلال العشر السنوات الماضية، وتصدرها نظام التشغيل Vista،
هل بدأ ويندوز في خسارة سوق الانظمة عام 2008؟
بعد ان كان نظام ويندوز وحتى وقت قريب النظام المتربع على عرش الانظمة وقد اوضحت الاحصائيات الاخيرة ان نسبة إستخدام النظام قلت ووصلت لأول مرة في تاريخها إلى نسبة أقل من 86% بعد ان كانت نسبة مستخدمي الويندوز عند صدور نسخة ويندوز اكس بي اكثر من 97% ويشكل هذا مؤشر خطر بالنسبة لمايكروسوفت التي يجب ان تنتبه إلى خطواتها وتقوم بتحسين النظام القادم لأن نظام فيستا كان أحد الاسباب التي سببت هجرة بعض المستخدمين من نظام الويندوز لاستخدام انظمة اخرى كاللينكس والماك الذان شهدا تطوراً كبيراً في الاونة الأخيرة.

ويندوز 7 يتخطى فيستا في ساعات

فور ان اتيح الحجز المسبق لنسخة ويندوز 7 على موقع أمازون في المملكة المتحدة سارع العديد من المستخدمين بحجز نسختهم من ويندوز 7 حيث تشير إحصائيات موقع امازون ان مبيعات ويندوز 7 في 8 ساعات تجاوزت مبيعات ويندوز فيستا!!.
وحين توفر فيستا للحجز المسبق فإن الاقبال عليه كان قليلا جدا لدرجة ان الرقم الذي وصل إليه ويندوز 7 في 8 ساعات إستغرق من ويندوز فيستا 18 أسبوعا،


7 أسباب لضعف أرباح مايكروسوفت هذه السنة
نشرت في 19 07 2009

أوردت صحيفة وول ستريت أن تقرير أرباح الشركة للفترة المنقضية والذي سيصدر الثلاثاء القادم سيكون أقل بمقدار 1.46 مليار دولار مقارنة بنفس الفترة من السنة الماضية، بالتأكيد كان للأزمة الاقتصادية الاخيرة دورها لكن هل هذا هو السبب الوحيد؟

إليكم قائمة بستة أسباب إضافية لخسارة مايكروسوفت مبالغ طائلة هذه السنة كما أوردتها إحدى المجالات التقنية:

1- ويندوز فيستا
ضعف مبيعات فيستا والذي كان من أسوأ إصدارات ويندوز على الرغم من أنه ليس سيئاً لتلك الدرجة التي تستحق كل هذا. لذلك فإن أمل مايكروسوفت كبير في ويندوز 7 فلنأمل أن لا يكون له نفس المصير المروع.

شركة Sony تتخلى عن Vista وتجهزّ VAIO P بنظام Windows XP !

أدركت Sony بأن استخدام نظام Vista في حاسبها Vaio P وليس النت بوك ! هو أكبر خطأ قامت به ولكن كل ذالك على وشك أن يتغير فهناك أصدار جديد الا وهو Vaio P50 يحمل معالج ATOM Z520 بسرعة 1.33 جيجاهرتز وايرلس وبلوتوث وأخيرا النظام هو Windows XP Home Edition SP3.


لماذا لم تبقي مايكروسوفت ويندوز فيستا طويلا في الاسواق وسارعت في اصدار ويندوز سيفن
كما نعلم حقق ويندوز فيستا اسوء سمعة الي مايكروسوفت لانه كان من وجهة نظر الكثيرون اصدار فاشل من مايكروسوفت لاسباب كثيرة واهمها متطالباته العالية وبطئه وضعيف امام الفيروسات وسهل الاختراق سارعت ويندوز باصدار اخبار حول الويندوز الجديد ويندوز سيفن

قامت مايكروسوفت بتسليم نسخة اختبارية أولية من نظام التشغيل القادم Windows 7 للحكومة الأمريكية و تحديدا لللجنة الفنية المسئولة عن متابعة مدى استجابة مايكروسوفت لمطالب وشكاوى المستهلكين بأمريكا ، وقد أثار هذا تساؤلات عديدة عن مدى قرب إطلاق هذا النظام للعامة لإرضاء الجمهور الغاضب بسبب مشاكل إصدارات مايكروسوفت الأخيرة وأهمها نظام التشغيل؛ فيستا


تقرير عن شبكة Utsi الالمانية يؤكد ان 90% من الشركات الالمانية لا زالت حتى الان تستخدم ويندوز xp وانظمة اخرى وذلك بسبب العيوب الكثيرة التي ظهرت في نسخة من ميكروسوفت Vista واظهر مسؤل فالشركة ان اغلب الشكاوي جاءت بسبب عدم الاستجابة الجيدة للنظام لحاجات المستخدمين

بعد النقد الكبير الذي تعرض لها نظام فيستا من عدم إستقرار للنظام وإنهيارات متكررة بسبب مشاكل في تعريفات العتاد وكروت الشاشة بالاضافة إلى متطلبات النظام العالية كان لابد لمايكروسوفت ان تعيد التفكير في المنصة التي ساعدت في بناء الشركة.

ويندوز 7 هو النسخة السابعة من نظام ويندوز والذي تأمل مايكروسوفت ان يتمكن من إعادة الامور إلى نصابها خصوصا بعد ان صعدت آبل ونظام ماك على حساب سمعة فيستا السيئة بالاضافة إلى ان العديد من المستخدمين بدؤوا يفكرون في الانتقال لأحد توزيعات لينكس المحتلفة والتي حظت بتغطية لابأس بها هذه السنة في ظل فشل مايكروسوفت في تحسين صورة فيستا.

يبدو ان فيستا مازال غير محبوب من قبل المستخدمين, ففي دراسة قامت بها Devil Mountain Software Inc اوضحت فيها ان 35% من حوالي 3,000 جهاز تأتي محملة مسبقا بنظام ويندوز فيستا يتم إعادة تركيب نسخة ويندوز إكس بي عليها.

شركة انتل ترفض مايكروسوفت فيستا !
اصدر متحدث اعلامي باسم شركة انتل بتاريخ 1\7\2008 ان الشركة قررت عدم الانتقال الى ويندوز فيستا بسبب عدم وجود اي داعي للترقية واقر ان الشركة ستبقى على نظام xp لاجل غير مسمى

محمد من المغرب يقول...

مقال رائع!
تحدثت البارحة عن نفس المشكلة، في مدونتي، وذكرت مجموعة من الإشاعات المنتشرة عنه، من بينها "لينوكس صعب".. صدفة!!
إليك تدوينتي: إشاعات عن لينوكس.

غير معرف يقول...

أظن أن هذه أخر مرة يكتب فيها عبد الله عن أنظمة التشغيل !! :)

صفر واحد يقول...

الحمد لله لي فترة و أنا أستخدم Linux و مودع Windows Vista . :)

عبدالله المهيري يقول...

@أسامة خالد: أعلم كل ما قلته وأوافقك عليك، شخصياً عندما أكتب موضوعاً سريعاً مثل هذا لن أكتب "جنو لينكس" بل فقط لينكس لتبسيط الأمر لأن كلمة "لينكس" أصبحت تعني النظام والتوزيعات وكل شيء يدور حولها، هذا المعنى المتداول وإن لم يكن دقيقاً، أظن أن الحديث عن "أبونتو" قد يساعد، لكنني أشك كثيراً أن الحديث عن "جنو لينكس" سيساعد بأي شكل، عندما أبدأ مدونة لينكس سأستخدم المصطلحات كما ينبغي.

@مصعب: بالطبع أن أتحدث عن منطقة رمادية، منطقة كانت في الماضي في مكان ما وبعد عشر سنوات تقدمت وأصبحت مختلفة ومن المؤسف أن البعض لا زال ينظر لها بنفس نظرة الماضي، هذا كل ما أريد أن أقوله.

@الكومي: قناعتي اليوم أن التوزيعات المتوفرة اليوم مثل أبونتو وسوزي وفيدورا تقدم تجربة أفضل من ويندوز لكثير من المستخدمين، قناعتي أن هذه الأنظمة ليست أقل شأناً من ويندوز.

@Tololy: المهم هي حرية المعرفة، حاول أن تبحث عن بدائل للبرامج أو عن طرق تثبيتها في أبونتو، ستجد مقالات مختلفة تساعدك.

@فهد السعيدي: سؤال وجيه لم أفكر فيه، ورابط المقالة جاء في وقته، كنت أريد الحديث عن كيدي 4 في مقالة منفصلة، لكنني سأضع رابط مقالتك بدلاً من ذلك.

@Mohaned: أعذرني، الصور يمكن أن تكون أفضل بكثير مما عرضت، ليبحث المرء عن لقطات لينكس في غوغل وسيجد أمثلة كثيرة رائعة.

بخصوص عيوب فيستا، ليس هذا مكانها، ما تحدثت عنه في موضوعي مجرد تجربة شخصية.

@محمد من المغرب: موضوعك جيد ويغطي أفكاراً أكثر.

@غير معرف: على العكس تماماً، أنظمة التشغيل لدي شغف لا يمكن أن أتوقف عن الاستمتاع به.

Sameh.De يقول...

لا أدري لماذا أيضا يردد البعض عن خرافة تسمى "ويندوز فايروسات"!

عندما يستخدم البعض نظام تشغيل "ما" لابد من القليل من الحرص.. القليل من الاهتمام, معرفة بسيطة بطريقة عمله! نعم مالمشكلة! مادام انها ستقيك من مشاكل كثيرة..
حينها لن يصبح لدينا الاسطوانة التي يكررها البعض من اصعب ابطئ اسوء اعفن!

تستطيع البقاء بدون مكافح فايرس وبدون اصابات اذا حرصت في استخدامك قليلاً.. وتستطيع البقاء على حالة الويندوز نظيفاً بأداءه اذا ما قمت بتثبيت ماتريده من البرنامج فقط دون العبث وتثبيت كل ماهم ودب!

الظريف في الامر ان الشخص يبدأ متدرباً على ويندوز ويشخمط عليه ثم يحترف ويتعلم منه ثم ينتقل الى لينكس! اكاد اجزم بانه من النادر ان تجد من يبدأ بمسكه للفأرة الأولى على لينكس! ربما لم يتعرف عليها اللينكس :D اقول ربما..

عموماً كلا الانظمة رائعة في نظر محبيها ومن يجيد التعامل معها,
مررت شخصياً بتجارب جيدة على اللينكس ونعم في بعض التوزيعات هو رائع ويتوافق مع القطع بشكل جيد وسلس.. المشكلة انه حينما لا يتوافق مع بعضها قد تعني المصيبة لانك قد تضطر الى التوغل اكثر وتصبح العملية اعقد من تثبيت تعريف على ويندوز!

بنظري لو توحدت قوى اللينكس ولو بشكل جزئي وكان هناك الدعم الكافي والمستمر للعامة وبين اكثر من طرف قد يصل إلى مراحل متقدمة ليصل بعدها الى الجميع.

اعتذر ان كان ردي خارج اطار موضوعك اخي عبد الله :)

سعدالدين يقول...

أخي عبدالله الحقيقة كما قلت واضحة كالشمس يعني:
لا تحتاج إلى "ياناس أرجوكم هذا ubuntu تطور"
أنا في أول مرة سمعت به أحببت أن أجربه لما جربته لم يسرني كثيرا هل تعرف السبب لأني لم أعرف كيفية تثبيته مع windows فحذف كل ملفاتي والتقسيمات في القرص الصلب.
فغضبت من هذا النضام الذي جعل مني أضحوكة التكنلوجية :)
لكن بعد إستعادتي للملفات المحذوفة بحوالي شهرين
أعدت النظر في رأيي ,جربت وراسلت الشركة الخاصة بالنضام وبعد ثلاثة أسابيع بالضبط وصلتني هديتي :)
هل تصدق هذه المرة كل يوم يزداد إعجابي به لأنه وفي كل مرة يعودني "بأن البرامج التي تستخدمها في windows وكانت إما تجريبية أو مقرصنة الآن لديك أمثالها وماجانا.