الجمعة، 11 سبتمبر 2009

انتهى دوري وهذه ملاحظاتي

أخيراً انتهيت من مهمتي كحكم في مسابقة أربيسك لأفضل المدونات العربية، أجمل ما في لوحة التحكم الخاصة بالمسابقة هو ذلك العداد التنازلي الذي يخبرني بعدد المواقع المتبقية والتي يجب أن أقيمها، استمتعت برؤية مدونات جديدة وقراءة أصوات مختلفة وسأكتب عن بعضها في موضوع لاحق بعد انتهاء المسابقة، أما في هذا الموضوع سيكون كلامي عاماً، لدي مجموعة من الملاحظات أتمنى أن تكون مفيدة.

عندما أزور أي مدونة أقرأ في البداية مجموعة من المواضيع وأتصفح عدة صفحات لأكون انطباعاً عن المدونة، في بعض الأحيان تكون الصفحة الأولى ظالمة للمدون لأنها تحوي في وقت التقييم مواضيع خفيفة وعند الانتقال إلى الصفحة الرابعة أو الخامسة أجد مواضيع مفيدة أكثر أو مواضيع أفضل مما رأيته في الصفحة الرئيسية.

أبحث عن صفحة "من أنا" أو ما يمثلها أقرأ تعليقات الزوار وردود المدون، انظر في التصميم لأرى إن كان يحوي أي تشويش ثم أحاول أن أعطي تقيمي للمدونة، بعض المدونات لا تحتاج لوقت طويل لفعل ذلك وهذه في الغالب مدونات لم تحصل على تقييم عالي، مدونات أخرى تحتاج لوقت أطول وهذه غالباً تحصل على علامة عالية، وهناك مدونات لم تحصل إلا على أقل درجة ممكنة لأنها ليست متوافقة مع قوانين المسابقة وبعضها توقف وحتى بعضها لم يعد لها وجود على الشبكة.

هناك مدونات جديدة واعدة، لكن دخولها المسابقة مبكراً يحرمها فرصة التنافس، فمثلاً مدونة بثلاث مواضيع رائعة لا يمكنها أن تنافس مدونة بعدد كبير من المواضيع المفيدة، كان من المفترض على أصحاب المدونات الجديدة أن ينتظروا بضعة أشهر ليشتركوا في أي مسابقة أخرى أو على الأقل يكتبون مزيداً من المحتويات لأن بضعة من المواضيع لا تكفي للحكم على أي مدونة.

في بعض الأحيان تمر علي مدونات لا تعجبني، أجد فيها ما لا أوافق عليه وما يجعلني غالباً أخرج من المدونة، مع ذلك حاولت بقدر الإمكان أن أبعد رأيي عن الموضوع وأحاول أن أقيمها بحسب المعايير، هل المحتوى مفيد؟ هل التصميم واضح ويخدم المحتويات؟ بمعنى آخر أحاول بقدر الإمكان أن أكون منصفاً لكنني لا أشك أنني وقعت في خطأ ما هنا أو هناك وهذه طبيعة بشرية لا يمكن الهروب منها.

الفقرة السابقة ضرورية لأنني أعلم جيداً أن بعد الإعلان عن المدونات التي تجاوزت المرحلة الأولى سنرى من يشتكي الظلم وكيف أن الحكام يحابون، القصة نفسها تتكرر مع كل مسابقة أخرى، أتمنى أن أكون مخطئاً هنا.

أول ملاحظاتي هي الملفات الصوتية أو الفيديو الذي يعمل تلقائياً بمجرد زيارة المدونة، كنت أقيم المدونات وأنا أضع سماعات على أذني لأنني توقعت شيئاً مثل هذا وقد صدقت توقعاتي لكن هناك عنصر مخاطرة كأن يأتي صوت أغنية ما قوياً وفجأة فأرمي بالسماعات بعيداً وقد حدث هذا مرة وتعلمت الدرس، وضعت السماعات أمامي ورفعت صوتها لأعلى درجة، يمكنني بهذه الطريقة أن أعرف إن كانت المدونة تضع ملفاً صوتياً لأنني أستطيع سماعه من السماعة حتى وهي على الطاولة.

لماذا يضع المدونون هذه الملفات؟ هي مزعجة بشكل لا يمكنني وصفه - بالنسبة لي على الأقل - ثم أليس من الأفضل أن تترك الاختيار للزائر؟ المشكلة عندما أفتح صفحتين أو أكثر من نفس المدونة أسمع نفس الملف يتكرر بعدد صفحات المدونة، بعضهم يضع موسيقى رومانسية جداً وآخر أغنية نكدية عن أحوال الناس وثالث أغنية عاطفية وهناك من يضع تلاوة من القرآن، ما الفائدة من كل هذا؟ أنا أزور مدونتك لأقرأ كلامك لا لتسمعني شيئاً أنتجه غيرك، عندما أريد أن أستمع لشيء في مدونتك ليكن هذا اختياري لا شيئاً يفرض علي فور دخولي للمدونة.

من ناحية أخرى، الملفات الصوتية تبدو فكرة شقية لدي، تصور مثلاً أنك تدخل مدونتي هذه وتسمع صوتاً جهورياً عالياً لمغني أوبرا يقول "لااا" لمدة دقيقة ونصف ثم تسمع تصفيقاً حاداً من جمهور لا تراه، أو ربما مقطع من الرسوم المتحركة السنافر يقول "سأقضي عليهم ولو كان ذلك آخر عمل في حياتي ... موهاهاها" لكن سيكون الأمر مزعجاً جداً، من يدري لعلي أفعلها كدعابة ثقيلة الدم لبعض الزوار فقط.

ملاحظتي الثانية بسيطة، بعض المدونات تعرض مواضيع قليلة جداً في الصفحة الأولى وبعضها يكتفي بموضوع واحد، من الأفضل أن تعرض على الأقل 10 مواضيع، مدونتي هذه تعرض 15 موضوعاً، مدونة الطريق الأبسط ستعرض 50 موضوعاً قبل أن تختفي المواضيع القديمة في الأرشيف، من المفترض أن يستطيع الزائر قراءة ما يكفي من المواضيع من الصفحة الأولى دون الحاجة للانتقال إلى صفحات أخرى، والأمر يعتمد على طول المواضيع، فمثلاً مدونة الطريق الأبسط مواضيعها قصيرة لذلك اخترت أن أعرض 50 موضوعاً، مدونتي هذه مواضيعها تحوي مزيداً من الكلام وبعضها يحوي أكثر من 1000 كلمة لذلك 15 موضوعاً في الصفحة الرئيسية ستكون كافية للزائر.

التصميم هو ملاحظتي الثالثة وهي الملاحظة الأهم في رأيي، بعض المدونات تفسد محتوياتها بالتصميم أو لأقل بعدم وجود شيء يسمى تصميم، ما أراه في بعض المدونات هو بعثرة الأشياء بدون أي ترتيب ومن بين هذه الأشياء قد ترى صدفة موضوعاً يستحق القراءة، من المؤسف فعلاً أن هناك مدونات متميزة بمحتواها أفسدت على نفسها بتصميم فوضوي يحوي كل أنواع التشويش ولهذا السبب حصلت على علامات متوسطة أو حتى متدنية في حين أن تعديلات بسيطة على التصميم كفيلة بمعالجة معظم المشاكل والحصول على علامات أعلى.

هناك مثلاً مدونات تضع صورة خلفية تشوش على المحتويات، أو صورة خلفية متحركة، يا أخوة ويا أخوات ... أيها الشعب الصامد في كل وطننا العربي، أذكركم بأننا في عام 2009 وليس 1998، من المفترض أننا تجاوزنا مرحلة "الصور الخلفية التي تشوش على المحتوى" بل وأصبحت "الصور الخلفية المتحركة" مجرد أسطورة شعبية من قديم الزمان نحكيها لأطفالنا، إن كنت سأضع قواعد هنا فقاعدتي الأولى تقول: لا للصور الخلفية، قاعدتي الثانية: أعلم أعلم .... هناك استثناءات ومنها مدونتي هذه! كم أكره "لكن."

ثم هناك ظاهرة الخطوط الحمراء أو الزرقاء الكبيرة، وهناك ظاهرة الخطوط الوردية الفاتحة التي يصعب قرائتها، ما مشكلتكم مع اللون الأسود؟ ما المشكلة أن يكون الكلام مصفوفاً بطريقة مرتبة ومملة كما أفعل هنا في مدونتي وكما يفعل كثير من المدونين؟ هناك قواعد للإملاء والنحو وتنسيق النص، يمكنك بالطبع تجاوزها كما تريد، إذا أردت أن تصل كلماتك للآخرين فلا بد من أن تلتزم بهذه القواعد، وهي ليست عوائق أو قيود على الإبداع بل وسائل تساعدك على إيصال رسالتك.

وبعد ذلك تأتي الإعلانات، لماذا يضع البعض إعلانات كثيرة في مدونته؟ من الأفضل وضع مساحة واحدة للإعلان بدلاً من تقسيمها على 6 إعلانات، إذا كان لديك 6 إعلانات فحاول أن تجعل ظهورها عشوائياً لكل زائر، صحيح أن كل زائر سيرى إعلاناً واحداً لكنه سيكون مختلفاً في كل زيارة، وأرى أن فرصة الإعلان الواحد أكبر لأن الزائر لديه وقت للانتباه لشيء واحد لكن انتباه سيكون قصيراً لستة أشياء خصوصاً إن كانت هذه الأشياء إعلانات لا علاقة لها بما يريده في المدونة.

مدونات جيران تميز نفسها هنا بأن تضع إعلاناً فوق المحتويات التي يفترض أنني أريد قرائتها، لذلك أنصح مستخدمي مدونات جيران بالانتقال لخدمة أخرى لا تفعل ذلك، من المفترض ألا تقحم الخدمة إعلانات لم يضعها المدون وربما لا يوافق عليها.

أما ما يزعجني حقاً هو النص المتحرك، الإعلانات المتحركة، الصور المتحركة، أنا عدو لكل شيء متحرك، أكرهها بشغف! في الحقيقة لا أكرهها إلى هذا الحد لكنني أتضايق منها ولا أفهم منطقها، إن كانت المحتويات هي الأهم لماذا يريد صاحب الموقع أن يشوش علي ويبعدني عن الأهم لأركز على ما هو أقل أهمية؟ وضع الأشياء المتحركة في المواقع لا يختلف كثيراً عن توظيف مهرج يمارس ألاعيبه خلف محاضر يقدم محاضرة مفيدة، كما يقول إخواننا في مصر "أدي دأني لو انتبهت للمحاضر،" بالمختصر المفيد، إذا أردت من زوارك أن ينتبهوا لما تكتب فعليك أن تتخلى عن فكرة وضع أي شيء متحرك، كان نصاً أو صورة أو فيديو أو أي شيء آخر.

ثم ما حكاية بحيرة السمك الافتراضية؟ في كثير من المدونات وخصوصاً مدونات بلوغر أجد في العمود الجانبي ملف فلاش يحوي أسماكاً يمكنني أن أطعمها، ما الفائدة من هذا؟ أعلم أنها مسلية لعشر ثواني لكنها مجرد تشويش آخر.

في الحقيقة ستكون مسلية جداً لو كان بإمكاني سرقة أسماك المدون ووضعها في بحيرتي الافتراضية، أو ربما سرقتها لبيعها أو تجفيفها على حبل افتراضي! يمكنني أن ألعب هذه اللعبة ويمكنك أن تتخيل عناوين بعض مواضيع المدونات "المهيري سرق أسماكي وجففها ... تباً له!"

الأهم من كل هذا هو المحتوى، اسئل نفسك كل يوم هل يمكن تحسين مستوى المحتويات في مدونتي؟ والإجابة ستكون دائماً وأبداً: نعم، كيف تفعل ذلك؟ بالقراءة وتنوعها، بقراءة محتويات مدونتك التي نشرتها قبل أشهر ومحاولة إيجاد مواضع الخلل وما يمكن تحسينه، بأن تسأل زوار مدونتك عن كيفية تحسين مستوى المدونة، هناك طرق كثيرة.

المحتوى هو الملك، المحتوى هو كل شيء، المدونة التي تريد تقديم شيء للآخرين يجب أن يكون محتواها مختلفاً ويتحسن مع الوقت، لا أن يكون منقولاً ولا يكون تكراراً لما يقوله الآخرون، أريد أن أسمع صوتك أنت أيها المدون لا صوت المنقول.



ملاحظة لا علاقة لها بالموضوع: من خلال خدمة ياهو بايبس يمكن جمع أكثر من ملف RSS في ملف واحد وهذا ما فعلته مع مدوناتي، لا حاجة للاشتراك في ثلاث مدونات.

32 تعليقات:

فوضى عارمة يقول...

1) تلوين التدوينة -
استعمل اللون الاحمر لابراز المهم , و البرتقالي لابراز العناوين الفرعية , والوّن كل فقرة بلون مختلف لتسهيل القراءة . ولم افهم ما المزعج في الالوان لان التدوينة من غير الوان تبدو مملة نوعا ما ويصعب تتبع فقراتها وخصوصا عند تنزيل ورفع مسطرة المتصفح

2) المقال المفرد في الصفحة الرئيسية -
في السابق كان لدي 15 تدوينة في الصفحة الرئيسية وكان زمن تحميل الصفحة دقيقتين و نصف . فقط البارحة قامت غوغل باضافة "اقرا المزيد" التي توفر تحميل قسم من التدوينة . بعدها قللتها الى 10 ومن ثم الى 5 ,وبعدها وجدت قالب فيه تدوينة واحدة فقط في الصفحة الرئيسية . في البداية وجدته امرا فضائحيا ,ولكن مع الوقت لاحظت ان هذا الامر اسرع و يتيح فرصة للتركيز على تدوينة محددة وعدم التشتت , وان كنت اعترف اني احيانا اشعر ان التدوينات السابقة تكون مهمشة بسبب اختفاءها من الرئيسية بسرعة

3) الرجاء اخي توضح لنا ما هي معايير تقييم المدونات و هل هي موحدة بين جميع المحكمين ,وهل هناك علامات رقمية ام كلمات (جيد جدا) , والا تظن ان هناك تقاطع مصالح بين مشاركة شركات تدوينية كمحكمين في هذه المسابقة وبين سعيها لدعم مستخدمي خدماتها للترويج لنفسها

ومن وزن المحتوى ,ووزن التصميم ووو

4) ايضا الرجاء ان تدون تدوينة ناقدة للمسابقة , اي الامور التي تقترح تعديلها لاحقا

5) ورجاء اخير ان تكتب لنا عن رايك في مضمون المدونات

فوضى عارمة يقول...

ايضا ارجو منك ان توضح لنا رايك في استخدام الصور التوضيحية او صور من تصوير المدون في التدوينة

فانا لا ادون اي تدوينة من غير صورة على الاقل لان الصورة ترسخ في ذهن القارئ اكثر من الحرف و كذا فانها تفتح شهية القارئ لقراءة التدوينة

عبدالرحمن اسحاق يقول...

الحمدلله على سلامتك :)

أشكرك على النصائح مع أني لم أشترك في المسابقة
لكنها ستفيدني بكل تأكيد خاصةً وأن مدونتي جديدة

بارك الله فيك

nasaym يقول...

مقالة ممتعة و مفيدة لي كوني مبتدئة تدوين
جزاك الله خير

غير معرف يقول...

ملاحظات اقل ما يقال عنها مهمة .. اتمنى ان تعمل بها جميع المدونات ..

بانتظار موضوعك عن المدونات .. لا اعتقد انني ساستطيع زيارة حوالي 500 مدونة ..

بارك الله في وقتك أ.عبدالله

المقداد مقداد يقول...

نصائح جميلة .. بارك الله فيك ,
صحيح التصميم والمحتوى اهم شيء في المدونة , وانا اخترت قالبك أخ عبد الله , وانا احاول عمل قائمة عاليسار له .. لكن ما اعرف كيف ,

بالنسبة لعدد التدوينات عندما يكون عندك اقرأ المزيد يمكن وضع عدد كبير من التدوينات في الرئيسية , ولكن ربما تكون التدوينة كبيرة ..

الأصوات في المدونات شيء مزعح , وأيضاً الإعلانات الكبيرة ..

اجدد شكري لك , واتمنى ان ترد علي بخصوص عمل قائمة للقالب

اسلامـ مصطفي يقول...

يبدو يا عبد الله انك تشعر بالفرحة اليوم فكثير مما كتبته في هذه التدوينة اضحكني و اعجبني ، و أكثر شئ اعجبني هو "أدي دأني لو انتبهت للمحاضر،" ،
ههههه لا ادري من اين اتيت بها لكنها صحيحة .
بالنسبة للنصائح التي قدمتها هي صحيحة و مفيدة مئة بالمئة و اتمني ان اكون طبقتها كما هي في مدونتي و اتمني ان يلتزم بها جميع المدونين العرب .
قد اشتركت بالمسابقة بمدونتي "الواني"، و اتمني ان تكون وقت بين يديك ، و لكن للأسف المدونة مازالت جديدة و ليس بها عدد كبير من التدوينات التي تؤهلني للنجاح و لكن أملي في الله كبير ان تصل مدونتي اي مركز من المراكز العشر المُنتظرة . اضع بالصفحة الرئيسية 5 تدوينات ، و لكني سأزيدهم الان الي 7 تدوينات .
شكراً عبد الله =)

مدونة فؤاد يقول...

بارك الله فيك اخي عبد الله على النصائح الغالية
أخي بخصوص عدد المواضيع أنا أضن أنه كلما مان عدد المواضيع قلييلا كلما كانت المدونة أخف تصفحا

الناقد العربي يقول...

سلام
كنت من بين المشاركين في المسابقة
لكن لن تضيف شيئا لي خصوصا أني في تلك الفترة كانت لدي 3 تدوينات أعتقد .إذا لست بمنافس قوي للمدونات الكبيرة التي تحوي الكثير من التدوينات.
المهم
بخصوص الألوان أعتقد كل مدون يجد نفسه في ثلاث الوان أو أربع الوان كأكثر.
ان رأيت في الوانك الأبيض والأسود والأزرق فأضن أن إحترام الأخر سيكون جميل منك.
الأضافات ليست بمشكلة ولا إزعاج
الم ترى كيف اعجبتك الاسماك ههه
لك رأيك
ولي رأيي
ولهم أراؤهم
إحترام الأخر فضيلة

هيبو راجل مزيان يقول...

المشاركة شاركنا
أغلب الأشياء التي قلتها ربما صحيحة لكن كل لديه مساحتة
إذا فاليملئها بما يريد

احمد جديداوي يقول...

زيادة عدد التدوينات في الصفحة الرئيسية لم أنظر لها من هذه الزاوية من بل اعتقدت انه كلما قل عدد التدوينات في الصفحة الرئيسية كان أفضل
ولقد اشتركت في المسابقة بمدونتي ابن الشمال وهي تتجاوز الكثير من المشاكل التي ذكرتها كالملفات الصوتية وغيرها

عبدالله المهيري يقول...

@فوضى عارمة: المسئلة لا علاقة لها بكون الشيء مملاً أو مسلي، كما قلت في موضوعي اللون الأسود والتنسيق الذي أتبعه ممل لكنه في رأيي أقل تشويشاً من استخدام الألوان للنصوص، على أي حال، هذا رأيي ولك رأيك ولست ملزماً بتنفيذ ما أقترحه في موضوعي هذا :-)

عدد المقالات يعتمد على ثقل المحتويات، لذلك كل مدونة لها حالة خاصة، بخصوص المسابقة ومعاييرها وغير ذلك، أفضل الحديث عن هذا في وقت لاحق بعد انتهاء المسابقة، وبحسب ما أعرف مشاركة الشركات التدوينية كان للرعاية فقط.

أما مضمون المدونات سأتحدث عنه في وقت لاحق لأنني سأتحدث عن مدونات محددة ولا أريد فعل ذلك قبل انتهاء المسابقة، أما الصور فهي جزء من المحتوى لذلك لا مشكلة فيها.

@عبد الرحمن اسحاق: حياك ا لله وبالتوفيق في مدونتك.

@نسايم: أشكرك.

@غير معرف: وفيك بارك الله، زيارة المدونات كانت ممتعة حقاً وبعضها كان رائعاً.

@المقداد مقداد: القائمة على اليسار بحاجة لعمل كثير، لو كنت سأعمل عليها لصغرت مساحة المحتويات وحركتها لليمين، ثم وضعت قائمة في اليسار ثم أجرب التعديل لأعود وأصحح أي خطأ يظهر وتتكرر هذه الخطوات حتى أصل لنتيجة مرضية، المشكلة هنا أن هناك تفاصيل كثيرة لا يمكن كتابتها في رد صغير مثل هذا وهي بحاجة لموضوع طويل يشرح HTML وCSS وبعضه أوامر بلوغر وهذا ما لا أظن أنني سأكتبه، هناك مدونة خاصة بالتعديل على قوالب بلوغر لكنني لا أذكر عنوانها الآن، لعلي أضع عنوانها في موضوع لاحق.

@اسلام مصطفى: تعلمنا اللهجة المصرية من التلفاز :-)

مدونتك فيها ما يكفي من المحتويات، أكثر من 20 موضوعاً يكفي للحكم على المدونة، ما تحدثت عنه مدونات بمواضيع قليلة جداً، أقل من 10.

@مدونة فؤاد: يعتمد الأمر على محتويات المواضيع، وكل مدونة لها ما يناسبها.

@الناقد العربي: هذا أمر بديهي علينا تجاوزه، أعلم أن لكل حريته في فعل ما يريد بمدونته، هل يعني هذا ألا أقول رأياً؟ وهل يعني انتقادي لما يفعله الآخرون أنني لا أحترمهم؟ والأسماك لم تعجبني بل هي مزعجة ومجرد تشوش لا يخدم المحتويات.

@هيبو راجل مزيان: نعم، فليفعل.

@أحمد جديداوي: ما أقوله حول عدد المواضيع مجرد رأي وهو أمر نسبي، لكل مدونة ما يناسبها، عدد المواضيع في مدونتك أجده مثلاً مناسباً ولا بأس بزيادته قليلاً.

محمد حمزة يقول...

السلام عليكم
أشكرك أستاذ عبد الله على تلك النصائح الغالية وأتمنى التوفيق لكل المشاركين في المسابقة.
بالنسبة لخدمة ياهو بايبس ، هل يمكنني استخدام النموذج الذي أعددتَه لأضع فيه الخلاصات التي أريد ؟
جزاك الله خيراً

محمد الساحلي يقول...

هذه فرصة لأكرر لك شكري أخي عبد الله على الجهد الذي بذلته في مراجعة وتقييم المدونات. أسعدني تعاونك معنا.

بخصوص ملاحظاتك أتفق معك حولها، إلا مسألة عدد التدوينات في نفس الصفحة، التي تبقى أمرا ذات ارتباط وثيق بطبيعة المدونة.

مسألة "البهرجة في التصميم" عجزت عن فهمها. لا أدري كيف يفكر أصحاب تلك المدونات الذين يملئون الصفحة بكل شيء وبخليط هجين من الألوان. أليسوا بشرا مثلنا لهم ذات ذوقنا (بشكله العام)؟ ألا يجدوا هم أنفسهم مشكلة تصفح مدوناتهم؟

لو هناك من يستطيع قراءة مثل تلك المدونات دون أن يفقد أعصابه فهو شخص غير طبيعي!

@فوضى عارمة. بخصوص مسألة الرعاية. دور الشركات كان فقط تمويل الجوائز مقابل الحصول على امتيازات دعائية محضة. وليس لهم أي تدخل في تحديد معايير التحكيم. يمكنك قراءة صفحة لجنة التحكيم وسوف تتضح لك الرؤية.

مصطفى فرغلى يقول...

شكرا يا أستذا عبدالله و انا معك فى كل ماكتبت خصوصا هذا الفقره :
"المحتوى هو الملك، المحتوى هو كل شيء، المدونة التي تريد تقديم شيء للآخرين يجب أن يكون محتواها مختلفاً ويتحسن مع الوقت، لا أن يكون منقولاً ولا يكون تكراراً لما يقوله الآخرون، أريد أن أسمع صوتك أنت أيها المدون لا صوت المنقول. "

ميساء أحمد يقول...

السلام عليكم..

1) أعتبر نفسي ممن كادوا أن يتجاهلوا الاشتراك في المسابقة لأني أشعر أن مبكرا على الخوض في المنافسات ولا زالت لدي الكثير من الأفكار التي أود تطبيقها على صعيد خدمة المدونة وترقيتها من جميع النواحي..

ولكن بكل الأحوال الأمور تقاس نسبيا .. وأرجو أن تكون محل الرضا..

2) قضية التلوين ، تلوين الفقرات حتى أكسر خوف القاريء الملول من طول التدوينة..

3) فعلا نترقب شرحا مفصلا عن انطباعكم بخصوص المحتوى، وكذلك بقية المحكمين!

دمتم جميعا بخير

zabadi5alat يقول...

اشكر لك جهدك الكبير في مراجعه هذا العدد الكبير من المدونات ........ وبالطبع اشكرك علي هذه النصائح الغاليه......وخصوصا ما يتعلق بتعدد الالوان والاعلانات المتحركه لاني ضد اي شئ متحرك مثلك........ودمت مبدعا

احمد يقول...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
انا لم أشترك لقناعات شخصية أحدها أني لم أصل للمستوى الذي يؤهلني للمشاركة في المسابقة.
أتفق معك في كل النقاط، والنقطة الأهم التي اتفق معك فيها وبشدة (المحتوى)فهو الملك كا ذكرت.
بارك الله فيك أخي عبدالله ووفقك لكل خير وتقبل الله منا ومنكم الصيام والقيام

بوحسن يقول...

السلام عليكم

حياك اخوي ..عبدالله

اولاً : الاعلانات في المدونات [ طريق مسدود نحو جمع الاموال ]

ثانياًَ : التصميم هو زهرة المنتدى و المحتوى هو الرحيق اللذي يبحث عنه اصحاب الـ cope [ ونسب التدوينات لهم

ربما هو تشبيه لا يستحقه الذكر

ثالثاً : الخطوط الباهته والغير مرئيه .. [ ربما كاتبها لا يريد ان تقرأ المحتوى .^.^ .. او ربما لديه نظرة خارقه ..


التدوينات العربيه .. في بدايتها فلا نحكم عليها في اولها

نحتاج للمزيد من الوقت لنتطور قليلاً



وهناك خطأ في المدونات الجديده .. [ سعيها للتقليد ]

لا اريد ان اطيل في الكلام
اسعدني كثيراً [ ان هناك احد المدونين الاماراتين ]
هذا فخر لي اولاً ولـ دولة الامارات

شكراً جزيلاً لك

----
بوحسن
hppt://bo-hasan.blogspot.com

Hoditta يقول...

مرحبا
صحيح أن كل شخص له مساحته و مدونته الخاصة و يحق له فعل ما يشاء فيها و التعبير عن مكنوناته و رغباته، و لكن ما يشد انتباهي هو لماذا يوقم الناس بنشر مدوناتهم؟؟
الإجابة لكي يطلع عليها الآخرون و متصفحوا شبكة الانترنت.
سؤال آخر: هل يهمك أن تعجب مدونتك القراء مما يدفعهم لمتابعتها و قراءة مقالاتها و العودة لها كلما أمكن؟؟
الإجابة نعم!!
إذا لماذا تعتبرون آراء الأخ عبد الله شخصية و ينشرها على صعيده الشخصي؟؟؟
هذا خطأ، فأنا مثلا لا أحب تصفح المدونات أو المواقع التي تحوي إعلانات مجنونة تشعرني بالضيق مما يجعلني اغلق المدونة من الأساس و لا أفكر في العودة لها أبدا ، بغض النظر عن محتواها.
أي شخص يحب أن يقرأ و هو مرتاح، فكما تحب أن تقرأ جريدة و تشرب فنجان قهوة الصباح و أنت جالس في الحديقة، أنا أيضا أحب أن أقرأ مدونة بهدوء و سلام، بدون ألوان فاقعة، أقل عدد ممكن من الالوان يفي بالغرض!!
الألوان الكثيرة و الإعلانات الفلاشية المزعجة من شأنها أن تتعب العين، و هذا ليس في صالح المدون إذ أن هذا يعتبر عاملا منفرا للقراء...

أرجو أن تكون ملاحظاتي مفيدة .

تقبلوا مروري

عابر سبيل يقول...

اللغة والنحو، أتمنى الإهتمام بهما كثيرا، فعندما نكتب بالعامية فإن هذه المواضيع لن تتجاوز من هم ينطقون باللهجة المكتوبة بها، أما الفصحى فستجد من يقرأها أكثر
في الواقع كان هذا آخر ما كتبته من ما قد يكون نصيحة :)
http://aaber.net/?p=240

الطالب يقول...

السلام عليكم
الأخ الفاضل عبد الله ،،،
بارك الله فيك على هذا التقييم والملا حظات التي ل يختلف فيها عاقل وتنبه فيها الغافل لمن وقع فيها.
أعتبره كموضوع دراسة أو معطيات أولية لتقييم التدوين للمستخدم العربي وان شاء الله يتم الاستفادة منه في المستقبل.
استسمحك فيما قلته بشأن النص المتحرك ،،، (لا استعمل لكن ولا انتصر لنفسي) تعلم أن هناك مواضيع أو عناوين مهمة ولا بأس في ايرادها في شكل يثير انتباه واهتمام القارئ او المتصفح ومن هذه الطرق : النص المتحرك ،وكمثال كنت قد استعملت نصا متحركا لمدونتي (سطر) يعرف فيها متى ولما أنشأت المدونة) ايضا بشأن قسم فوائد ونوادر (اضافة جانبية)، لكن كل هذا دون اطناب ولا افراط مثل ما هو يحدث في باقي المدونات التي تسهم في اصابتك بالدوار والغثيان في أقل من دقيقية من أثر التشويشي والاتجاهات المتضاربة لنصوصهم وألوانهم.
أود الاشارة الى نقطة أخرى استسمحك فيها وهو المحتوى انك لم تشر الى تقييم له ولا الى ملاحظات بشأن المواضيع التي يسهم فيها المدون العربي.
ومما أجزم به هو تعدد المواضيع المنسوخة والتي ليس فيها جديد ونقطة اخرى قد أشرت اليها وهو الاسلوب والأخطاء النحوية الجسيمة التي تقترف ضد لغتنا،لغة القرءان الكريم.
استسمحكم على الاطالة وبارك الله فيكم ووفقنا واياكم للخير.آمين
أخوك عبد الرحمن.

عبدالله المهيري يقول...

أشكركم جميعاً على الرد وهذه ردود على بعض الردود



@محمد حمزة: بالتأكيد يمكنك ذلك.

@محمد الساحلي: كنت سأفقد أعصابي عدة مرات لأن المتصفح يصبح بطيئاً وفي بعض الأحيان يتوقف تماماً وأضطر لإغلاقه وإعادة تشغيله، هناك قاعدة يتبعها البعض وهي "سأضع كل شيء لأنني أستطيع" ويظنون أنهم يقدمون خدمة لأنفسهم والآخرين بفعلهم هذا.

@ميساء أحمد: المحتوى سيكون له موضوع خاص، لو تحدثت عنه في هذا الموضوع سأطيل الحديث كثيراً وسيصبح الموضوع طويلاً.

@أحمد: كان بإمكان مدونتك أن تنافس.

@بو حسن: لا أرى أننا ما زلنا في البداية، بدايتنا كانت قبل خمس سنوات وقد قطعنا مراحل كثيرة في هذه السنوات، هناك من كتب عن التدوين منذ ذلك الوقت وكتبوا عن المحتويات والتصميم وغيرها، من المفترض أن يستفيد المدونون من هذا التراكم المعرفي بدلاً من أن يبدأ أحدهم من الصفر ويكرر أخطاء الآخرين.

@Hoditta: لم أنظر للأمر من هذه الزاوية، أشكرك جزيل الشكر، ملاحظتك مفيدة فعلاً.

@عابر سبيل: نسيت أن أتحدث في موضوعي عن اللهجات، ربما ستكون نقطة في موضوع لاحق، أشكرك على الرابط المفيد.

@الطالب: سيكون للمحتوى موضوع منفصل لأنه بحاجة لمساحة أكبر لكي نعطيه حقه.

بــدر الحـــــمري يقول...

السلام عليكم
أفدتنا كثيرا أخي عبد الله ، و إلا فما فائدة المسابقات.

و اسعدني الإستمتاع بكل التعليقات.

بوح القلم يقول...

اخي الكريم عبدالله ..
حياك الله وبياك .
انا من الذين اشتركوا في المسابقه ..واتمنى ان تكون مدونتي ممن كان نصيبها ان تكون من المقيمين لها .لكِ اعرف نقاط القوه والضعف فيها ..فالانسان بحاجه لرأي الغير ليستلهم منه الصواب ..
تدوينتك افادتني كثيراً وتلعمت منها الكثير فنحن في بداية الطريق ولكن سننجح باذن الله .
اذا كان نصيب مدونتي عندك ارجو ان ترشدني للاصلح فيها .
ولك الشكر....ودمت بخير

مجد الدين يقول...

السلام عليكم
اوافقك على اغلب النقاط اخي الكريم واختلف معك بالنسبة لالوان التدوينة فهي تضفي عليها رونقا وجمالا (طبعا ان كانت الوان متناسقة وصالحة للقراءة) , فالقارئ يحتاج الى ذلك ليستمر بقراءة الموضوع...
حقيقة استفدنا من الموضوع ومن المسابقة بشكل كبير رغم انني في البداية ...

حسين يونس - تبيان نت يقول...

السلام عليكم،

أحسنت أخي عبدالله، كفيت ووفيت ما شاء الله بالتعليق على حالة المدونة العربية لدى الكثيرين مع الأسف.

في الحقيقة أنا أوافقك الرأي، خصوصاً في موضوع تصميم الموقع وإعلانات الجوجل، فتجد الكلام العربي مقلوب إلى الجهة اللغة الإنجليزية، مما يستفزك وأنت تقرأ، وإعلانات الجوجل في كل زاويه ... مما يرهق نظرك ويشعرك بمادية المدون!

لابد من مراعاة التصميم ولون الخط وحجمه وإلى ما ذلك، فغالباً ما يفسد المحتوى أو لا تعيره أي إهتمام بسبب سوء التصميم.

كل التوفيق أخي الكريم

سعيد الأمين يقول...

أخي عبد الله
مع الأسف تعرضت مدونتي لاختراق أثناء اعلان المسابقة مما أدى إلى فقدان كل محتواها، رغم ذلك تقدمت للمشاركة.
أعلم أعلم أنه لافرصة لدي ضمن الكم الهائل من المدونات المشاركة لكن أحببت فقط أن أشارك وأتعب لجنة التحكيم.. أمزح :-)

schritte يقول...

السلام عليكم
استمتعت بقراءة ملاحظاتك والتى يمكن للزائر استناتجها من بساطة مدوناتك فى الشكل والتزامها بمعايير محدده
شكرا على مجهودك الطيب
واتمنى لك كل الخير

غير معرف يقول...

بطل يا عبد الله

تدوينه ليست فقط لطريقة التقييم و كيف قمت بالتقييم بين المدونات بل هي سياسة كيف تجعل مدونتك راقية


بوركت

Bella يقول...

شكرا على النصائح المفيدة

مـي يقول...

شكرا لنصائحك القيمة ، والتي صدرت من شخص متمكن..

لي عودة إن شاء الله..

:)

بالتوفيق،،